أخبار جهوية

أمن أزمور : حملات تطهيرية واسعة بالمدينة

بقلم السيد: حسن الحاتمي

تزامنا مع فترة العيد, عرفت مدينة أزمور حملات تمشيطية غير مسبوقة باشرتها فرقة مكافحة العصابات المولود الجديد بالمديرية العامة للأمن الوطني مهامها يومي 29 و 30, بعناصر أمنية شابة متمكنة و متمرسة جاءت بتعليمات من رئيس الأمن الاقليمي بالجديدة وبإشراف و توجيه من رئيس الشرطة الاقليمية وذلك للحد من المنسوب المرتفع للعمليات الإجرامية والتقليص من عمليات السرقة والاعتداءات بمختلف أصنافها بمدينة أزمور.
حيث شملت هذه الحملات الأمنية التطهيرية مجموعة من الشوار والأزقة والأحياء والسوق المركزي وطريق ضريح مولاي بوشعيب وبعض البؤر السوداء بالمدينة المثيرة للجدل لدى سكان مدينة أزمور وزوارها .
لقد أسفرت هذه العمليات عن ايقاف مجموعة من الاشخاص من أجل حيازة المخدرات بكميات متفاوتة و كذا التحقق من هوية مجموعة من الاشخاص و المشبوه فيهم و ايقاف سائق الدراجات المخالفة لقانون السير و الجولان كانت هذه العملية غير مسبوقة خلال الأيام الأخيرة وهو ما أدى إلى ضعف عمليات السرقة والاعتداءات التي كانت تصل إلى أرقام مخيفة سابقا.
بالإضافة الى الجانب الوقائي الذي حال دون تسجيل أي جريمة خلال هاته الفترة و هذا وقد لقيت هذه الحملات التمشيطية استحسانا كبيرا من طرف الساكنة و المواطنين من خلال إحساسهم بالأمن والأمان على اعتبار أن المدينة تعرف رواجا تجاريا كبيرا خلال هاته الفترة .
ومن خلاله وجهت مجموعة من الساكنة رسالات شفوية للسيد رئيس الامن يطالبون فيها بالاستمرار بمثل هذه الحملات الأمنية التطهيرية الواسعة وذلك لحمايتهم وحماية أبنائهم وممتلكاتهم بالمدينة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى