اقتصاد وسياسة

الثراث السياحي المنسي

يشكل الثراث السياحي نقطة أساسية ومهمة في خلق التواصل الاجتماعي والثقافي والحضاري بين مختلف الأجناس وخلق رواج الاقتصادي وانعتاق الشباب من البطالة والغرض الأساسي تحسين الأوضاع الاجتماعية لدى السلكنة المنطقة،وفي هذا المنوال نتحدث عن المنطقة الأربعاء تغدوين تنتمي لجهة مراكش تانسيفت الحوز، وهي تبعد عن هذه الجهة بحوالي ستين كيلومتر، وحسب الرواية الشفوية لدى بعض السكان المحليين المنطقة لها تاريخ منذ عهود قديمة ونحدد بالضبط الفترة الوسيطية أي بداية الدولة المرابطية والموحدية تم تعمير هذه الساكنة، وبهذا تتوفر على معالم حضارية بمافيها المؤثرات التاريخية التي خلفها هؤلاء الدول الذين تعاقبوا على حكم المغرب، وتتوفر أيضا على الماء طبيعي منها عين” سيدي الوافي” وهي تعالج على جميع الأمراض.كما تتوفر على مناظر طبيعية جيد خلابة، وبالتالي فالمنطقة لها تاريخ عريق و لها مؤهلات سياحية، لكن الملاحظ أن هذه الساكنة تعاني من المشاكل البنية التحتية وبعض المواصلات لنقل الزوار إلى عين المكان.

بقلم : العزيزي عبد المجيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى