أخبار جهويةمجتمع

حي ويسلان بمدينة مكناس يعيش الموت البطيء  

من العاصمة الإسماعيلية مكناس و بالجماعة الحضرية ويسلان نرصد لكم الأزمات الداخلية التي تعيش على وقعها ويسلان

حي يضج بالساكنة حيث يقطن بها ما يزيد على 180 ألف نسمة.

تعاني الساكنة الويسلانية من انعدام المراكز الثقافية و الصحية و قلة الحافلات العمومية و تدهور البنية التحتية والخدمات و انعدام تام للمساحات الخضراء و كثرت الباعة المتجولين وحرمان التجار من الإستفادة من الأسواق النموذجية حت من المواصلات العامة مثل سيارة الأجرة الصغيرة فلاتوجد

ويسلان تفتقد لمستشفى للولادة فيتوجب على المرأة الحامل أن تلد خارج الجماعة.

تساقط الأمطار كفيل بأن يجعل المدينة وأغلب أحيائها في انعزال تام على العام الخارجي، معظم الأزقة و دروب المدينة تفتقد للإنارة العمومية و البنية التحتية،

ملاعب القرب المجانية للأسف الشديد بويسلان الأمر مختلف المجلس الجماعي يبيع الهواية بالمال للساكنة فيتوجب على عشاق الساحرة المستديرة أن يدفعوا المال مقابل ممارسة رياضة كرة القدم فحت الهواية مدفوعة الثمن بهذه الجماعة.

بقلم: منير بنكبيرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى