أخبار جهوية

سؤال كتابي من السيد كمال المحفوظ نائب برلماني عن إقليم الفقيه بن صالح إلى السيد وزير الصحة والحماية الاجتماعية.

زكرياء علالي إقليم الفقيه بن صالح

 

لازال سكان إقليم الفقيه بن صالح يعانون من إنتظار خروج المستشفى الإقليمي إلى حيز الوجود ليتم الاستفادة من خدماته بعدما تم تدشينه سنة 2017 إلى يومنا هذا ، ونحن في أواخر سنة 2022 مما جعل البرلماني كمال المحفوظ عن فريق التجمع الوطني الاحرار بمجلس النواب يوجه فيه سؤال كتابي إلى السيد خالد أيت طالب وزير الصحة والحماية الإجتماعية حول عدم إتمام بناء المستشفى الإقليمي بالفقيه بن صالح وإخراجه لساكنة الإقليم والإستفادة من خدماته الصحية .

وقال السيد كمال محفوظ ان بعدما إستبشرت ساكنة الإقليم الفقيه بن صالح بهدا المستشفى ليتم إستفادة من خدماته الصحية والإستشفائية ، اليوم من المسؤول عن عن تأخر وتعثر أشغال بناء المستشفى الإقليمي التي يجهلها الجميع مع العلم أن الاوراش الكبرى بمختلف أجنحة المستشفى مكتملة ولم يبقى سوى إنهاء بعض التجهيزات الأساسية .

وعبر كمال المحفوظ عن إستيائه لعدم إتمام أشغال المستشفى الإقليمي وقلق كبير الدي تعيشه ساكنة الإقليم التي تقدر ب500 ألف نسمة ،وأكد كمال المحفوظ أن المستشفى الإقليمي اصبح غير قادر على إستيعاب الأعداد كبيرة الوافدة عليه من المرضى وأصبح يكلفهم عناء التنقل إلى المستشفى الجهوي لبني ملال الدي يستقبل الأقاليم الخمسة بالجهة نهيكم عن الحالات التي تستعد للتنقل إلى مدن أخرى بالمملكة كا دار البيضاء والرباط ومراكش .

وسأل كمال المحفوظ وزير الصحة والحماية الاجتماعية عن أجل إنتهاء من إنجاز هذا المستشفى الإقليمي من أجل مباشرة خدماته الصحية والإستشفائية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى