أخبار جهويةمجتمع

من يسير النادي النسوي التابع لوزارة الشباب بالشماعية بعد تقاعد المسؤولة السابقة

بقلم : بناني عبدالاله

انطلاقا من دورها كمؤسسة تربوية اجتماعية تلعب الاندية النسوية دورا مهما في تكوين وتوعية المرأة والفتاة باعتبارهاعنصرا فاعلا وايجابيا في المجتمع وكمواطنة لها دور اساسي في التنمية الاجتماعية والاقتصادية الا اننا نلاحظ التهميش الذي طال هذه المؤسسة بمدينة الشماعية حيث نلاحظ غياب اية يافطة تشير الى ان هذا المبنى هو نادي نسوي تابع لوزارة الشباب على غرار مؤسسة دار الشباب الموجودة بجواره وكذلك مؤسسة المركب السوسيورياضي المهجور حيث لا يتوفر على اي مسؤول او موظف
والملفت للنظر عدم تعيين اي مسؤولة لهذه المؤسسة او غيابها الدائم عن المؤسسة في حالة وجودها
والسؤال الذي يطرح نفسه بالحاح هو كيف لمؤسسة عمومية كالنادي النسوي بالشماعية ان يفتح ابوابه لاطفال التعليم الاولي بدون مسؤولة او موظفين اوغيابهم الدائم في حالة وجودهم
ومن هذا المنبر نطلب من الجهات المعنية فتح تحقيق في الموضوع لتصحيح الوضع وتحديد المسؤوليات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى