aa01

ككل سنة واحتفالا باليوم الوطني للسلامة الطرقية الذي يصادف 18 فبراير اختتمت عشية اليوم السبت 20 فبراير2021 بمدرسة سيدي علي المركزية الحملة التواصلية التحسيسية بمخاطر الطريق والتي استمرت حسب برنامجها خلال ثلاثة ايام وشملت القيام بحملات ميدانية تواصلية وتحسيسية بأهمية ودور السلامة الطرقية في حياتنا .
هذا وقد استهدفت على غرار السنوات الماضية مجموعة من المدارس الابتدائية بتراب جماعة سيدي علي بنحمدوش وهمت القيام بعدة اوراش كالرسم والتلوين والانشودة في مجال التوعية بأهمية السلامة على الطريق والمجلة الحائطية .
اليوم الاخير من الحملة التحسيسية والتي أشرف على تنطيمها مجموعة من الجمعيات النشيطة بجماعة سيدي علي كتنسيقية للمجتمع المدني وجمعيات جهوية اخرى وبتنسيق مع السلطة المحلية ممثلة في قائد قيادة سيدي علي وساهم في تأطير ورشات يومها الاخير السيد محمد عثوق مدير مدرسة سيدي علي والأطر وعناصر الدرك الملكي بهشتوكة وممثل الوقاية المدنية بازمور وممثلي الهلال الاحمر بالمغرب بالإضافة إلى مشاركة الأطر الإدارية والتربيوي للمدرسة وجمعية اباء وأولياء مدرسة سيدي علي وقد عرفت فعاليات الأمسية الختامية متابعة غفيرة لتلاميذ وتلميدات المدرسة من خلال حضور فعال للمائدة المستديرة وورشات الاسعافات الاولية وورشة التطبيق الميداني لمدى احترام قانون السير نظمه أطر الهلال الأحمر المغربي تحت إشراف المنسق الإقليمي السيد الحنين محمد .
تبقى الإشارة ان هذه السنة السادسة على التوالي التي تلتزم فيها فعاليات النسيج الجمعوي بسيدي علي على تخليد هذا اليوم الوطني للسلامة الطرقية والمساهمة الفعالة في بث رسالة الى الناشئة بغية الحد من آفة حوادث السير .

aa04

aa03

aa05

aa08

aa07

1000 حرف متبقي