aa0010

تستنكر جمعية حماية المستهلكين المتحدين بأزمور والدائرة وتستهجن وتشجب زيادة درهمين في الليتر الواحد مرتقبة في مادة أساسية يستعملها جميع المغاربة والمتمثلة في زيت المائدة في وقت يكتسح فيه دمار الجائحة صحة المواطنين وعملهم وقدرتهم الشرائية.
وفضلا عن الاستنكار تطالب الجمعية الحكومة المغربية وبرلمان الأمة بغرفتيه والسيد رئيس مجلس المنافسة التذخل العاجل من أجل إلغاء هذه الزيادة ووقفها، وندعو جميع فعاليات المجتمع المدني خصوصا جمعيات حماية المستهلك بالتراب الوطني التي تستنزف مئات الملايين من المال العام لدافعي الضرائب دون فائدة أو مردودية ملموسة من أجل التضامن معنا للتصدي لهذه الزيادة المجحفة المتعسفة دفاعا عن القدرة الشرائية للمواطن المغربي والعمل على مراجعة جميع الزيادات التي شهدها العقدين الماضيين ومبرراتها الواهية، كما نغتنمها فرصة للمطالبة بمراجعة قانون حماية المستهلكين 31/08 الأعرج في معظم بنوذه والإصرار على تنزيل جل نصوصه التطبيقية.

إمضاء الرئيس السيد حسن الحاتمي

1000 حرف متبقي