البطالة وأثارها السلبية على المجتمع

كاتبة المقال 
 تعد البطالة ظاهرة  إقتتصادية  ملموسة منتشرة بكثرة  وهي عدم وجود فرص عمل  ويسمى الشخص الذي يعاني من البطالة عاطل عن العمل اما أنواع البطالة فهي تتجزء إلى أربعة أنواع ؛ الإحتكاكية و الهيكلية والساقرة والمقتنعة ومن أسباب هذه الظاهرة آنخفاض معدل النمو ووجود فجوة كبيرة بين آلإدخار و الإستثمار و زيادة أعداد الخريجين وأيظا عدم آلتزام الحكومة بتقديم التأمين ضد البطالة  و الضعف في القدرة على جلب آلإستثمارات الأجنبية وكذلك سبب تدني المستوى التعليمي  ومن خلال دراستنا لموضوع البطالة سأشير لبعض أساليب لحل ظاهرة البطالة. 
- أولا تعزيز دور الدولة, فالدولة لها الأولوية للقضاء على البطالة بدعم القطاع ماليا و فنيا وبشريا وكذا يجب على الدولة القضاء على الفساد     
ـ ثانيا توجيه القطاع الخاص وآلإسثتمار الأجنبي  التي لها دور كبير في إيجاد فرص عمل           
ـ ثالثا إيجاد التعاون الإقتصادي بين العرب و الأجانب٠                                                           ـ رابعا تمويل المشاريع الصغيرة والمتوسطة وللدولة واجب تشجيع هذه المشاريع٠                                       وبمرورنا لمخلفات والأثار السلبية للبطالة فهي تولد آنتشار الجرائم  الإجتماعية كالإرهاب والعنف وجرائم مختلفة, وتولد لدى الشخص النقمة و النفر على المجتمع و الإنتقاص من الإنتماء لوطنه.
 
e-max.it: your social media marketing partner

новинки кинематографа
Машинная вышивка, программа для вышивания, Разработка макета в вышивальной программе, Авторский дизайн