جريدة الحوار بريس

       الحوار بريس جريدة مستقلة شاملة تصدر عن مؤسسة الأكاديمية الدولية للإعلام والخدمات   
                  لكم خبر أو تعليق تودون نشره الاتصال ب الرقم التالي: 0668445732                 
       أو عبر البريد الالكتروني :elhiwarpress@gmail.com
أو hassan.elhatimy@gmail.com   

 

رئيس المجلس الجماعي للجديدة يرفض منح الترخيص لتنظيم مهرجان التبوريدة بمناسبة عيد العرش المجيد

بقلم: إدارة الحوار بريس

في سابقة من نوعها رفض رئيس المجلس الجماعي للجديدة منح الترخيص لجمعية المغرب الأخضر الجهوية لحماية البيئة بتنظيم مهرجان التبوريدة للتراث الثقافي والبيئي والمنظم بمناسبة عيد العرش المجيد، والهادف لإعادة الاعتبار للموروث الثقافي والرصيد التاريخي لمنطقة دكالة من خلال توظيفه في خدمة التنمية وتحسيس الأجيال الصاعدة بأهمية الثرات، وكذلك للنهوض بالقطاع السياحي من خلال القيام بمثل هذه الأنشطة الصيفية ..
ويعتبر رفض رئيس المجلس الجماعي للجديدة لطلب الجمعية إخلال بالمسؤولية و ضرب لروح الدستور المغربي.
من جانبها استنكرت اللجنة المنظمة للمهرجان عدم الحصول على الترخيص لتنظيم هذا النشاط، و على الأسلوب الغير مسؤول للرئيس في التعامل مع هذا الملف الذي بقي في رفوف مصالح البلدية لمدة شهر ونصف كامل، بل كل ما جادت به قريحته هو إرسال الطلب إلى السلطات المحلية تحت إشراف باشا المدينة من أجل إبداء الرأي حسب ما توصلت به الجمعية شفويا، ترى ما السبب في رفض الطلب ؟ ففي الوقت الذي كانت تنتظر فيه الجمعية دعم المهرجان، تفاجئ بتعامل الرئيس بهذه الطريقة، هل  تعامل جمعيات المجتمع المدني الجادة والشريفة من طرف المنتخبين بالطرق البيروقراطية ؟ علما أن  الجمعيات أصبحت لها أدوار الشراكة حسب الدستور المغربي .
وفي الأخير تعلن اللجنة المنظمة أنها ستنظم ندوة صحافية لشرح حيثيات الموضوع  و الإعلان عن القرار المناسب بتنظيم المهرجان او عدم التنظيم.
e-max.it: your social media marketing partner

التعليقات   

 
0 #1 لابد من الترافع على هذا الملفمبارك 2018-07-18 06:38
قلنا دائما علينا أن نفرض وجودنا وادوارنا الدستورية وان نلتجيء إلى القضاء من أجل تحقيق الحق.
على الرئيس أن يعلل الرفض كتابة. لنلتجيء إلى القضاء.
كما على المجتمع المدني. ان يقوم بوقفة احتجاجية. أمام الجماعة الترابية للجديدة.
 

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث