جريدة الحوار بريس

       الحوار بريس جريدة مستقلة شاملة تصدر عن مؤسسة الأكاديمية الدولية للإعلام والخدمات   
                  لكم خبر أو تعليق تودون نشره الاتصال ب الرقم التالي: 0668445732                 
       أو عبر البريد الالكتروني :elhiwarpress@gmail.com
أو hassan.elhatimy@gmail.com   

 

جمعية تاوريرت أوزال إيلالن للثقافة والتنمية تطالب بإنجاز طريق والحصول على المياه الصالحة للشرب

الطيب ساق  
دعت جمعية "تاوريرت أوزال إيلالن للثقافة والتنمية" إلى ضرورة الإسراع في إنجاز الطريق المؤدية إلى إيمين توزين مرورا بعدة دواوير منها آيت ايليلو وتفريبونت والمسجد العتيق سيدي الحاج عبدالمالك، التي تعرف صعوبة كبيرة للوصول إليها عبر طريق تاوريرت أوزال ورفع "الحكرة" و "التهميش" عن الدواير المجاورة ناهيك عن ما لهذه الزاوية من أهمية قصوى لدى ساكنة هذه المناطق وكثرة الزوار الذين يتوافدون عليها وفي جميع الأوقات، كما أن هذه المنطقة، لم تستفد من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية..وطالبت الجمعية، في بلاغ لها، باحترام دفتر التحملات المتعلق بالمشاريع، والإسراع في فك العزلة عن المناطق القروية بمجموع الجماعات الترابية بمنطقة تاوريرت أوزال، وحرصا منا يقول رئيس الجمعية وذلك من خلال كلمة لموقع "الأخبار المغربية": على ضرورة تكثيف جهود المجتمع المدني في الترافع حول القضايا الأساسية لعموم ساكنة هذه الدواوير المنسية في جميع القطاعات من بنية تحتية، وماء صالح للشرب، وصحة، وشغل، وتعليم، فإننا سننخرط إلى جانب كل جمعيات المجتمع المدني الوطني، في كل الأشكال النضالية السلمية، بما لا يتعارض والقوانين الجاري بها العمل.
وأضاف السيد حسن بلخضر: منذ سنوات، و ساكنة إيمين توزين والدواوير المجاورة، تعيش على وقع شح المياه و بالخصوص المرأة القروية وأطفالها والمسنون و المعاقين الذين يعانون في صمت من أجل الحصول على المياه الصالحة للشرب، إذ لا يعقل أننا في سنة 2018 ولازالت ساكنة العالم القروي تعاني من العطش، فبالرغم من الشكايات الكثيرة الموضوعة لدى كافة السلطات المحلية، وعلى رأسها عامل عمالة شتوكة آيت باها وجماعة اثنين هلالة إقليم شتوكة آيت باها و وكالة الحوض المائي لسوس ماسة درعة والمدير الاقليمي لوزارة التجهيز والنقل اشتوكة إنزكان ورئيس اللجنة المحلية للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، والمقدمة من الجمعية باسم ساكنة الجماعات الترابية المتضررة من استنزاف المياه الجوفية، فإن هذه الساكنة لم تجد من ينصفها ويضمن لها حقها في الحصول على المياه الصالحة للشرب، كما أن ما شجعنا على مراسلة كل هذه الجهات بما فيه عامل الاقليم هو الاهتمام الكبير الذي يوليه عاهل البلاد الملك محمد السادس حفظه الله بالعالم القروي وخصوصا المرأة القروية والطفل، كما أن الجمعية تقدمت بطلب للمساهمة بقسط من المال لتعجيل المساطر لإنجاز هذه الطريق التي تعتبر شريان المنطقة المنعدمة من جميع المرافق الرئيسية زيادة على أن هناك مدرستان عتيقتان ألا وهما المدرسة العتيقة بزاوية سيدي الحاج عبدالمالك وزاوية سيدي يعقوب...وللحديث بقية
 
e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث