جريدة الحوار بريس

       الحوار بريس جريدة مستقلة شاملة تصدر عن مؤسسة الأكاديمية الدولية للإعلام والخدمات   
                  لكم خبر أو تعليق تودون نشره الاتصال ب الرقم التالي: 0668445732                 
       أو عبر البريد الالكتروني :elhiwarpress@gmail.com
أو hassan.elhatimy@gmail.com   

 

المقالات

قائدة الملحقة الإدارية 57 بتراب عمالة مقاطعات ابن امسيك تسيء إلى العلاقات المغربية-الجزائرية

علاقة بملف الصحراء والعلاقات التي تجمع المغرب بالجارة الجزائر ظل المغرب متسما بالحكمة والرصانة في تعامله وديبلوماسيته الخارجية وفي هذا الإطار حرص المغرب على مبادلة الإساءة بالإحسان وهو يميز بين النظام الجزائري والشعب الجزائري الذي تربطنا به رابطة الأخوة والجوار وأحيانا الأرحام، لذلك لم يكن للمغرب على مر السنين أدنى تحفظ أو اعتراض من مشاركة المطربين الجزائريين والفنانون الجزائريين في مختلف المهرجانات التي تنظم بمختلف ربوع المملكة الشريفة.

إلا أنه وللأسف الشديد نجد بعض المسؤولين الذين يمثلون السلطة يسيؤون فهم هذه الاستراتيجية النابعة من الخلق الكريم لرسولنا عليه الصلاة والسلام حينما قال فيه الله عز وجل في محكم كتابه "ولو كنت فظا غليظ القلب لانفضوا من حولك" ومنهم قائدة الملحقة الحضرية 57 التي أخذ بها الشطط في استعمال سلطتها إلى تلفيق التهم الباطلة و التهديد برمي الناس بالبهتان والزور.

وتعود تفاصيل الحكاية عندما اتصل عون السلطة "صفوت" التابع للملحقة الحضرية 57 بمقاطعات عمالة ابن امسيك، بالسيد (م.ق) صحافي بجريدة وطنية هذا الأخير لم يكن يظن أنه سيصبح في يوم من الأيام عرضة للمساءلة وبطريقة جد بدائية واستفزازية، ليطلب منه (صفوت) عون السلطة وبكل برودة وفي وقت جد متأخر من الليل أن يمده بنسخة من جواز السفر لخاله القادم من دولة الجزائر.

يقول الإعلامي (م.ق) بأنه أحس بالحكرة وضيق كبير على مستوى التنفس عندما طالبه عون السلطة (صفوت) بالتعاون معه حتى يرضي قائدة الملحقة الحضرية 57،  والتي لازالت تنتظر في مكتبها على حد قوله إلى حين حصولها على هويات عائلته بل أكثر من هذا تساءل عن ما مدى جدية السلطات المحلية في السؤال عن عائلته الحاصلين على تأشيرة الدخول للتراب المغربي كما أن الأجهزة الأمنية بمطار محمد الخامس أكيد تحصلوا على معلوماتهم ووجهتهم وسبب زيارتهم المغرب، لكن يبدو أن القائمين على هذه الملحقة لا يُتقنون عملهم و يتفنون في مضايقة المواطنين الآمنين.

وفي اليوم الموالي يقول (م.ق) ذهبت إلى الملحقة الحضرية 57 وطلبت من قائدة الملحقة الحضرية تفسير مقنع يُلزمه كمواطن مغربي إخبارها أو إخبارهم بأن أخ والدته يقوم بزيارة لبيته بحي جوادي التابع ترابيا لعمالة ابن امسيك، وأن خاله متعود على مثل هذه الزيارات والتي تأتي في إطار صلة الرحم بين الأهل والأحباب كما جاء في ديننا الحنيف.

وكان جواب قائدة الملحقة الحضرية 57 جد قاسي إذ قالت له بأنها ستتخذ ضده إجراء من قبيل كتابة تقارير مغلوطة، وهي طريقة يستعملها بعض رجال السلطة للنيل من المواطنين الصالحين هؤلاء أخذوا على عاتقهم العمل لأجل الصالح العام.

الاعلامي (م.ق) معروف وتاريخه النضالي لازال قائم ويشهد له زملاءه في مهنة المتاعب بإخلاصه ووفاءه ودفاعه عن المظلومين في كل كتاباته بل يسخر قلمه في الخير هكذا عرفناه...    

e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث