جريدة الحوار بريس

       الحوار بريس جريدة مستقلة شاملة تصدر عن مؤسسة الأكاديمية الدولية للإعلام والخدمات   
                  لكم خبر أو تعليق تودون نشره الاتصال ب الرقم التالي: 0668445732                 
       أو عبر البريد الالكتروني :elhiwarpress@gmail.com
أو hassan.elhatimy@gmail.com   

 

المقالات

آسفي: شلل تام بمشروع بناء المحطة الحرارية بعد طرد أربعة عمال


توقف العمل بمشروع  المحطة الحرارية بآسفي طيلة اليوم الأربعاء23 دجنبر2015 وذلك بعد توقف المئات من العمال عن العمل ودخلوا في اعتصام مفتوح أمام بوابة المشروع، وذلك احتجاجا على المعاملة الغير مقبولة التي يعاملون بها من طرف مسؤولي شركة دايوا الكورية وبعد طرد أربعة عمال يوم أمس دون أي مبرر.
ولم يكن حادث الطرد السبب الوحيد في احتجاجات العمال، بل إنضاف ذلك حادث أخر كان النقطة التي أفاضت الكأس، وذلك بعد أن تعرض العمال صباح اليوم لمعاملة مهينة من طرف أحد المسؤول الكورين الذي تلفظ بكلمات نابية باللغة الأنجليزية ونعتهم ب"الشواذ" ظنن منه أن العمال لن يفهموا قصده مما  إستفز العمال وجعلهم يضربون عن العمل و اعتصموا أمام بوابة المشروع ومنعوا دخول وخروج الشحنات.
وفور انتشار خبر اعتصام عمال مشروع المحطة الحرارية توافد مجموعة من الحقوقين من المركز المغربي لحقوق الإنسان ومجموعة من الفاعلين الجمعوين بمدينة آسفي، حيث رفعت شعارات منددة بالمعاملة المهينة واللإنسانية التي يعامل بها المسؤولين الكورين العمال المغاربة.
وقد ندد المركز المغربي لحقوق الإنسان على لسان رشيد الشريعي بما يتعرض له العمال المغاربة من إهانة واحتقار وطرد  تعسفي، كما توعد بمتابعة شركة "دايو" دوليا حيث قال إن المركز سيصدر تقرير باللغة الفرنسية والإنجليزية حول ما يقع بالمشاريع الكبرى التي تتكلف بها الشركة الكورية سواء بالجرف الأصفر أو بآسفي.
و في حدود الخامسة مساء وبحضور مدير الشركة الكورية ومنذوب وزارة التشغيل بعين المكان أعلن العمال عن تعليقهم للإعتصام وامتناعهم عن العمل خلال الأيام القادمة مع استناف الإحتجاج يوم الإثنين المقبل في حالة عدم الإستجابة لكل مطالبهم.
وشهد مشروع بناء الميناء المعدني المجاورللمحطة الحرارية صباح اليوم تسريح 25 عامل معظمهم من مدينة آسفي دون سابق إنذار مما ينذر بتصاعد الإحتجاجات بمشروعي المناء المعدني والمحطة الحرارية.
رضوان كاني -

e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث