جريدة الحوار بريس

       الحوار بريس جريدة مستقلة شاملة تصدر عن مؤسسة الأكاديمية الدولية للإعلام والخدمات   
                  لكم خبر أو تعليق تودون نشره الاتصال ب الرقم التالي: 0668445732                 
       أو عبر البريد الالكتروني :elhiwarpress@gmail.com
أو hassan.elhatimy@gmail.com   

 

المقالات

الدرك الملكي بدار بوعزة يتمكن من القبض على أكبر بارون للمخدرات ويحجز كمية كبيرة من القنب الهندي والخمور


حد السوالم : نورالدين حيمود
تحت الإشراف الفعلي لقائد المركز الترابي للدرك الملكي دار بوعزة، وبناءا على الإستراتيجية التي تبناها، والتتبع اليومي الدقيق لخطوات البارون رفقة أفراد العصابة ، وبتنسيق مع فرقة التدخل السريع التابعة للقيادة الجهوية للدرك الملكي بالدار البيضاء، تمكنت عناصر الضابطة القضائية للمركز الترابي دار بوعزة، من إيقاف أحد أكبر بارون المخدرات الملقب " بولد المريض "، البالغ من العمر حوالي 26 سنة، كما تمكن رجال حسني بن سليمان أثناء البحث من إيقاف جميع أفراد العصابة الإجرامية البالغ عددهم 09 أفراد، على حد تعبير مصادر الجريدة، من بينهم فتاة قاصر وشخصين كانا قد قاما سابقا بتكسير 30 سيارة، انتقاما من رجال الدرك الملكي، الذين حجزوا في وقت سابق دراجة نارية، تعود ملكيتها للبارون الذي روع المنطقة، وزعزع استقرار سكانها، وهو المعروف بترويجه لمادة الحشيش، التي بلغت 100 غرام، والقنب الهندي 45 كيلوا غرام، ومادة ماء الحياة 50 لتر، أما الخمور فقد بلغت 300 لتر بشتى أشكالها وتلاوينها، حسب مصادر أمنية رفيعة المستوى.
 العصابة الإجرامية كانت تنشط في واضحة النهار وتحت جنح الظلام، على مستوى دوار حارث الغابة جماعة دار بوعزة أولاد عزوز، التابع إداريا لجهة الدار البيضاء سطات، عناصر الشرطة القضائية نصبت كمينا محكما، للإيقاع بأفراد المافيا، وذلك ليلة أمس الأحد، 03/01/2016 حين كانت عقارب الساعة تشير، إلى 20 والنصف ليلا، وفي يومه الاثنين، 04/01/2016 أثناء البحث التمهيدي، مع رئيس وزعيم العصابة الإجرامية المنظمة، انتقلت عناصر الضابطة القضائية، إلى دوار الخدارة التابع إداريا لجماعة الساحل أولاد احريز عمالة إقليم برشيد، حيث قامت بحجز ثلاثة سيارات، الأولى : سيارة رباعية الدفع من نوع " نيسان "  تستعملها العصابة للمراقبة،  والثانية :  " رونو 20 " أما الثالثة :  " رونو ميكان "  تعود ملكيتها لأحد الزبائن الوافدين من البيضاء.
وكشفت مصادر مطلعة  للجريدة، أن عناصر المركز الترابي للدرك الملكي، قد نجحت في المنهجية التي تبنتها، منذ توصلها بالخبر فكيف لا وهي التي تابعت خيوط العملية، منذ أيام تترقب وتتربص بتاجر المخدرات، إلى أن أخد الأمن والأمان بمنطقة نفوذه، وفي اتصال هاتفي أجرته الجريدة، مع أحد الفاعلين السياسيين بالمنطقة، أحاطنا علما بأن قائد المركز الترابي للدرك الملكي، " ع – ح " أبان خلال ليلة أمس الأحد، وأكد بالملموس على أن الجسم الأمني وقف على بؤر التوتر، ومكامن الخلل وحد من المد الإجرامي، الذي بدأ ينمو بشكل كبير وملحوظ .
إن الكل يعلم المجهودات الجبا رة ،التي قامت بها عناصر الدرك الملكي  في التصدي لأكبر عملية عرفتها المنطقة، من خلال استقراء الدور الذي قامت به عناصر الدرك الملكي، بتنسيق مع المركز القضائي والقيادة الجهوية للدرك بجهة الدارالبيضاء.
 وفي هذا الصدد أشار فاعل حقوقي بالمنطقة، بأن هذه العملية قد تكون الأولى من نوعها في تاريخ منطقة دار بوعزة، معربا عن امتنانه لرجال الدرك الملكي، ووصفه للعملية بالحرب الشرسة ضد مافيات المخدرات، خاصة أنها أسفرت عن اعتقال 09 متهمين، وحجز كميات كبيرة ومهمة من مادة المخدرات والخمور، لكن رغم كل المجهودات المبذولة، التي يرجع الفضل فيها ليقظة الجهاز الأمني، فإن المصالح الأمنية اليوم، تقف في مفترق الطرق، ولرفع كل التحديات يلزمها التعجيل بتنظيف البيت الداخلي، وإعادة ترتيب الأوراق من جديد وأن ترفع من معنويات رجال الدرك الملكي، الذين نجحوا في أداء واجبهم ومهامهم، بصدق وإخلاص وتفان، خدمة للصالح العام تحت ظل العرش العلوي المجيد.

e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث