جريدة الحوار بريس

       الحوار بريس جريدة مستقلة شاملة تصدر عن مؤسسة الأكاديمية الدولية للإعلام والخدمات   
                  لكم خبر أو تعليق تودون نشره الاتصال ب الرقم التالي: 0668445732                 
       أو عبر البريد الالكتروني :elhiwarpress@gmail.com
أو hassan.elhatimy@gmail.com   

 

المقالات

المقاولون بجهة الدار البيضاء-سطات ينتفضون في وجه وزارة بلمختار

استنكر المحتجون تأخر الوزارة الوصية عن أداء مستحقاتهم, مايزيد عن سنة.

نظم أزيد من عشرون مقاولا وقفة احتجاجية يومه الثلاثاء 09 ماي 2016 على الساعة العاشرة والنصف صباحا,أمام مقر الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة الدار البيضاء- سطات,رفع خلالها المحتجون شعارات المطالبة بمستحقاتهم المتأخرة بصفتهم مقاولين أدوا خدمات جليلة لوزارة التربية والتكوين,حيث أنهم قاموا ببناء مؤسسات عمومية مايزيد عن سنة ومازالوا لم يتوصلوا بمستحقاتهم اللهم التسويف والمماطلة من الجهات المسؤولة على حد تعبيرهم,كما تزامنت هاته الوقفة الاحتجاجية بعقد مدير الأكاديمية اجتماعا عاجلا مع المقاولين بمقر الأكاديمية, تم فيه الاستماع إلى المشاكل العالقة لهاته الفئة بحضور ممثل السلطة المحلية والأمن,حيث ناقش خلاله الحاضرون المشكل القائم وسبل البحث عن الحلول, و جاء في مداخلة مدير الأكاديمية أنه في إطار الجهوية الموسعة ستتم الاستجابة لكل الطلبات وستحل جميع المشاكل العالقة,وطلب من المقاولين إمهاله المزيد من الوقت لإيصال ملفاتهم إلى المسؤولين في القريب العاجل بحكم أنه حديث العهد بمعرفة ملفهم المطلبي,كما أضاف المتحدث نفسه بأنه سيرفع ملف المقاولين نهاية الأسبوع الجاري للمسؤولين بالعاصمة الرباط, على أساس عقد اجتماع آخر بداية الأسبوع القادم يجمع ممثلي المقاولين لمعرفة ما يسفر عنه اجتماع الجمعة المقبل بالمسؤولين بالرباط, وإيجاد حل يرضي كل الأطراف في القريب العاجل,في المقابل أجمع كل المتدخلون على أنه لم يعد بوسعهم الانتظار أكثر من ذلك لأنهم أمسوا مهددين بالسجن من طرف الممونين الذين يمسكون عنهم شيكات,وأضاف بأنهم يعانون من عدة مشاكل مالية وأصبحوا عرضة للتشرد والضياع رفقة عائلاتهم على حد تعبيرهم ,واسترسل المتدخلون أنهم يشغلون معهم عمالا يعيلون بدورهم عائلات مازالوا لم يتوصلوا برواتبهم كذلك,فيما أضاف أحد المقاولين أن بعض الشركات الخاصة بالأمن الخاص و تزويد المطاعم بالمواد الغذائية تتوصل بمستحقاتها نهاية كل شهر,لأنه في حالة التأخر عن الأداء سيضطر أصحاب الشركات إلى سحب عمالها من المدارس و التوقف عن تزويد المؤسسات التعليمية بالمواد الغذائية مما سيخلق حالة من الاحتجاجات وسط صفوف الفئات المستهدفة مما يؤثر سلبا على الوزارة الوصية على حد تعبيره. 

e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث