جريدة الحوار بريس

       الحوار بريس جريدة مستقلة شاملة تصدر عن مؤسسة الأكاديمية الدولية للإعلام والخدمات   
                  لكم خبر أو تعليق تودون نشره الاتصال ب الرقم التالي: 0668445732                 
       أو عبر البريد الالكتروني :elhiwarpress@gmail.com
أو hassan.elhatimy@gmail.com   

 

المقالات

بيان صادر عن المكتب التنفيذي للنقابة المستقلة لموظفات وموظفي الوزارة المكلفة بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني‎

   يتابع المكتب التنفيذي للنقابة المستقلة لموظفات وموظفي الوزارة المكلفة بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني بقلق بالغ ما تعيشه الوزارة من ظروف متردية بسبب ما أقدم عليه رئيس القسم الإداري والمالي الذي يستغل ثقة الوزير وتفويضه له لمهام تدبير الشؤون الإدارية والمالية من قرارات تهدف إلى زرع الفتنة والبلبلة بالوزارة، حيث بادر إلى إصدار قرارات تتعلق بالاقتطاع من أجور الموظفات والموظفين الذين مارسوا حقهم الدستوري في المشاركة في الإضراب الوطني ليوم 24 فبراير 2016. وقد تعمد هذا المسؤول وبسوء نية واضحة بالاقتطاع من أجرة موظفات وموظفين، واستثنى آخرين منهم أعضاء بالمكتب التنفيذي للنقابة بهدف زرع الفتنة وخلق البلبلة بين الموظفات والموظفين محاولا الوصول إلى تشكيك المنخرطات والمنخرطين في الأجهزة المسيرة للنقابة.
وعليه فإن المكتب التنفيذي يسجل ما يلي:
- تأكيده على مشروعية الإضراب، وحق الموظفات والموظفين الدستوري في المشاركة فيه، واستنكاره لقرارات الاقتطاع التي شملت البعض ممن شاركوا فيه؛
- إدانته للتجاوزات والخروقات المتكررة لهذا المسؤول الإداري وإصراره على عدم تسليم نسخ من قرارات الاقتطاع للموظفات والموظفين الذين شملهم الإجراء طبقا لما تنص عليه طبقا لمقتضيات المادة السادسة من المرسوم رقم 1216 .99 .2 الصادر في 6 صفر 1421 الموافق ل 10 ماي 2000 بتحديد شروط وكيفيات تطبيق القانون رقم 81 .12 بشأن الاقتطاعات من رواتب موظفي وأعوان الجماعات المحلية ، والتي تنص على : " تباشر الاقتطاعات المشار إليها في المادة الأولى أعلاه ، بموجب أمر يبين المدة الجاري عليها الاقتطاع ، يوجهه رئيس الإدارة المعنية مباشرة إلى المصالح المكلفة بأداء الأجور ، وتسلم للمعني بالأمر نسخة منه ".
- مطالبته الوزير بفتح تحقيق في هذه التجاوزات واتخاذ الإجراءات الضرورية لتفادي حصول الكارثة بالوزارة بسبب تمادي هذا المسؤول في سلوكاته الهادفة إلى التفرقة، حيث يحاول كسب تعاطف موظفات وموظفين آخرين بإغرائهم بوعود تشغيل أبنائهم ومساعدتهم على النجاح في مباراة التوظيف التي ستنظم يومي 21 و 22 ماي الجاري مؤكدا للبعض منهم أنه الآمر الناهي في الوزارة ، مستغلا بذلك عدم وجود كاتب عام  ومدير الموارد والدراسات والنظم المعلوماتية بالوزارة  منذ إعفاء هاذين المسؤولين؛ 
- إصراره البين على عدم فتح باب التباري لشغل منصب مسؤولية رئاسة مصلحة تدبير الميزانية والمعدات التابعة للقسم الذي يشرف عليه، حتى يتحكم في كل الأمور المتعلقة بالتدبير المالي بالوزارة؛ 
الرباط في : 19 ماي 2016
 
e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث