جريدة الحوار بريس

       الحوار بريس جريدة مستقلة شاملة تصدر عن مؤسسة الأكاديمية الدولية للإعلام والخدمات   
                  لكم خبر أو تعليق تودون نشره الاتصال ب الرقم التالي: 0668445732                 
       أو عبر البريد الالكتروني :elhiwarpress@gmail.com
أو hassan.elhatimy@gmail.com   

 

المقالات

قافلة جمعية السناء النسائية تحط الرحال بازمور ضيفة على لالة عيشة البحرية

وصلت اليوم الثلاثاء 6 شتنبر2016  القافلة التحسيسية  لجمعية السناء النسائية لدعم المشاركة السياسية للنساء الى ازمورهذه المدينة التاريخية الموشومة  بالشهامة و النبل، مدينة تبدو للناظر بسيطة و متواضعة ، لكنها  غنية بموروثها التاريخي و عاداتها و تقاليدها .
 مدينة رائعة تخالها  مستلقية  باسترخاء  على ضفاف نهر ام الربيع تتوسد فخد أم أسطورية لالة عيشة البحرية تحت أعين مولاي بوشعيب الرداد  شخصيتين اسطوريتين  غامض تاريخهما ،لالة عيشة قدمت من العراق تبحث عن مولاي بوشعيب الرداد الذي انتشرت أخبار زهده وكراماته احبته واحبها  اثناء مقامه في بغداد التي كان يتابع دراسته لأصول الشريعة الإسلامية بها  فاتفقا على  الزواج  ،غير ان عائلتها رفضت فعاد مولاي بوشعيب الى قريته بأزمور  يجر اذيال الخيبة فقررت اللحاق بحبيبها ولما بلغت أطراف الشاطئ بمصب وادي أم الربيع أدركها الموت غرقا فدفنت بدلك المكان  وشيد حولها ضريح  .اما مولاي بوشعيب فعاش عازبا حسرة ووفاء   لحبيبته .
اسطورة اخرى تقول ان لالة عائشة هي  شخصية تاريخية بارزة في حقبة الاستعمار الفرنسي للمغرب  قاومته ببسالة
 و خلقت له متاعب كثيرة .ضلت هاته الفارسة الملثمة  مجهولة لقوات الاحتلال الفرنسي إلى حين وفاتها، حيث بني على قبرها ضريح تفد اليه النساء ممن انسدت في وجوههن آمال الزواج للتبرك بماء البئر  والاغتسال به وكتابة أسمائهن وأسماء عشاقهن بالحناء على جدران البناية المهترئة لاعتقادهن بخلاصهن من واقع العنوسة على أيدي ضريح هذه الأسطورة التي ضلت رمزا للزوجة الباسلة والأم الشجاعة، 
ولان الغموض هو سيد الموقف بازمور أو آزاما أو زمور ومعناه الزيتون البري الذي كان كثير الانتشار بها،فان تاريخ المدينة  لا زال غامضا  هو الاخر فازمور  تعتبر من أعرق المدن العالمية حيث يصنفها بعض المؤِرخين بأنها ثالث مدينة قدما في العالم والبعض الآخر يضعها في المرتبة السابعة عالميا ورغم جهد المؤرخين ما زال الغموض يكتنف  أصل نشأتها.
واذا كان تاريخ ازمور موشوم  بانثى  فان الفقر بهاته المدينة مؤنث حيث تصطف عشرات النساء من بائعات الخبز وبعض المواد الغدائية البسيطة نساء يكافحن من اجل لقمة العيش التي  اصبحت مرة بهاته المدينة التي يخال اليك انها مدينة هادئة لكنها تختزن بركانا من الغموض لا يفك ألغازه إلا أهلها .
احسسنا بنوع من الحرج نحن مناضلات جمعية السناء النسائية ونحن ننزل من الحافلة اول من استقبلنا رجلي شرطة بزيهم الرسمي سرعان ما وصلت سيارة على متنها مسؤول امن كانا قد اتصلا به فور وصول حافلتنا .بعد عدة اتصالات وبعد ان اشهرنا التراخيص اقتنعا بقانونية ما سوف نقوم به لننطلق في الشارع الرئيسي الذي يقسم المدينة الى قسمين بين نضرات الاستغراب والاعجاب والسخرية  لكن سرعان ما احتلت مناضلاتنا هذا  الشارع الذي استانس بنا وشيئا فشيءا دب التواصل والود بيننا وبين اهل ازمور المتواجدين بالشارع  مما شجعنا لا ستعمال مكبرات الصوت لتصدح المناضلات بالشعارات والعبارات التي تحث النساء على الاهتمام بالسياسة .
وزعنا حوالي 3000 مطوية ومطبوع  وتحدثنا مع مئات النساء والرجال  اغلبيتهم  مع الفكرة  لكن هناك اقلية اما لعقدة تاريخية او موروث لا زال يعشعش في بعض الادمغة لم تتجاوب معنا ، اقلية تعتبر النساء من الدرجة العاشرة في سلم  تصنيف الانسان  اخرون راو ان  المراة هي "دارها" عليه ان تخدم الرجل وتربي اولادها .اما النساء لم يكن مترددات في تبني شعارات الجمعية لانها تعبر  عن حقهن  في الحياة والمواطنة الحقيقية.
شكرا لرجال ونساء وشباب وشابات ازمور على التجاوب وحسن ضيافة القافلة التي استطاعت ان تفتح فعلا نقاشا سيستمر لربما اياما وشهورا  اخرى  . مساهمتنا نعتبرها متواضعة لكنها رجة يمكن ان توقظ لالة عيشة من موتها  لتقود الازمورين  في معارك اخرى  من اجل بناء وطن بسواعد لالة عيشة  الازمورية المجاهدة وسيدي بوشعيب الوفي لمدينته وبلده عندها لن تتمسح النساء بجدران ضريح ولن يطلب الرجال رزقا من عازب عاش وفيا لحبيبته.
رئيسة جمعية السناء النسائية
 مليكة الزاكي هاتف 0662198740 
e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث