جريدة الحوار بريس

       الحوار بريس جريدة مستقلة شاملة تصدر عن مؤسسة الأكاديمية الدولية للإعلام والخدمات   
                  لكم خبر أو تعليق تودون نشره الاتصال ب الرقم التالي: 0668445732                 
       أو عبر البريد الالكتروني :elhiwarpress@gmail.com
أو hassan.elhatimy@gmail.com   

 

المقالات

جسر بشري من نساء و متقاعدي السكك الحديدية يمنع المفوض القضائي من تنفيذ حكم الافراغ

كما كان متوقعا حضر ممثل إدارة السكك الحديدية مصحوبا بالمفوض القضائي لتنفيذ  حكم الافراغ في حق المتقاعدين المختار الشيب و محمد مكايز.و للإشارة ان المفوضة القضائية السيد الزنيبي قد حلت يوم الاحتفال بعاشوراء  بحي السككيين  من اجل إيصال انذار من اجل تنفيذ حكم الافراغ الذي قضت به استئنافية الجديدة مرفقا بهذا القرار.
نساء و رجال الحي نظموا وقفة احتجاجية بالمناسبة استدعي لها المنظمات الحقوقية و الجسم الصحافي بنوعيه الورقي و الالكتروني و المنظمات النقابية و الأحزاب السياسية.
في افتتاحه للوقفة ندد رئيس جمعية الحي بقرار التنفيذ وقال :يجب ان نصطلح عليه بحكم الإعدام في حق متقاعدي السكك الحديدية .و ان الذي يجب ان يحاكم هو من حرك مسطرة الافراغ لكونه لم ينجح في تنفيذ مواد البرتوكول 11/15 خصوصا ما تعلق بمسالة التفويت و البناء. و أعطيت الكلمة للمنظمات و الجمعيات المتضامنة و المساندة للمتضررين. و هكذا تناوب على الخطابة كل من السيد مرشد عن الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب و السيد الحاتمي حسن الكاتب الجهوي لمنتدى الحريات لحقوق الانسان المغربي و الذين عبرا عن مساندتهما المطلقة و اللامشروطة لهذه الشريحة من البسطاء التي افنت زهرة شبابها في خدمة القطاع و اليوم تجد نفسها معرضة للتشريد و تساءل المسؤول النقابي بقوله اين نحن من الخطاب الملكي امام البرلمانالذي عرى عيوب الإدارة و إدارة السكك الحديدية تدخل ضمن مفسدي الإدارة لانه لا يحق ان تعمل بانسان  لمدة تفوق 30 سنة لترمى به الى الشارع.
و عند انطلاق الجزء الثاني من هذه الصباحية التضامنية  يحل ممثل الإدارة  مصحوبا بالمفوض القضائي من اجل تنفيذ حكم الافراغ لتتحول الوقفة الى جسر بشري مانعة أي كان للدخول الى منزل المتقاعد الشيب المختار. ليعرجا الى المنزل الاخر المعني بالافراغ لتنظم مسيرة عفوية بين المنزلين مرددة شعاراتها المنددة بالافراغ و الاستنجاد بملك البلاد: ملكنا واحد  محمد السادس .
تم تسجيل صعوبة التنفيذ  و عاد ممثل الإدارة  من حيث اتى .
واعطيت الكلمة للمنظمات الحقوقية و النقابية حيث تناوب على الكلمة كل من الهوري عبدالله عن نقابة الاتحاد العام للشغالين بالمغرب الذي اعلن تضامن تنظيمه مع هؤلاء البسطاء و ندد بالمناسبة بما تقوم به السكك الحديدية في حقهممطالبا في نفس الوقت بتمتيعهم بجميع الحقوق التي يضمنها القانون خصوصا الحق في السكن .و تناول الكلمة أيضا كل من السادة المصطفى بلفضيل عن جمعية ما تقيش داري الذي جدد تضامنه مع المتضررين و اكد ان مسالة السكن في شقها الحقوقي تحيل الى تصفح مواد الاتفاقيات الدولية و التشريعات الوطنية خصوصا الدستور التي تعطي الحق للسككيين مزاولين كانوا ام متقاعدين ليخلص الى ان المحاكمة ليست ذات معنى وقراراتها غير حقوقية و تضرب اساسيات حقوق الانسان.
ليتناول الكلمة بعده عبد الرحيم مديحي الكاتب الإقليمي للعصبة المغربية لحقوق الانسان بالجديدة الذي اكد اعتزازه لتواجده بين البسطاء و ان منظمته اخذت على عاتقها الوقوف بجانب السككيين منذ بدء المحاكمة و أضاف متسائلا كيف يعقل ان تقوم إدارة السكك الحديدية بالتعجيل في استصدار قرار التنفيذ حكم الافراغ و هي التي نالها ما نالها من النقد الملكي ولم تأخذ منه أي إشارة .و أضاف ان هؤلاء اصحاب حق و ان السكن الذي يقطنونه  ليس معروفا .
وتناول السيد الشكدالي محمد رئيس الفرع المحلي للجمعية المغربية لحقوق الانسان الكلمة ليعلنها صراحة ان الريع ليس هو هذا السكن الذي تطالب بتفويته هذه الشريحة من المتقاعدين البسطاء و انما الريع هو الذي دخل وزير النقل و أصحابه الى الحكومة لمحاربته و المتمثل في المقالع و ماذونيات النقل والصيد في أعالي البحار و تقاعد البرلمانيين الذي انهك الصناديق .و جدد مساندته لنضالات السككيين.
e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث