جريدة الحوار بريس

       الحوار بريس جريدة مستقلة شاملة تصدر عن مؤسسة الأكاديمية الدولية للإعلام والخدمات   
                  لكم خبر أو تعليق تودون نشره الاتصال ب الرقم التالي: 0668445732                 
       أو عبر البريد الالكتروني :elhiwarpress@gmail.com
أو hassan.elhatimy@gmail.com   

 

المقالات

والماس إقليم الخميسات: لقاء تواصلي ناجح لأسرة المقاومة تخليدا للأعياد الثلاثة المجيدة‎

ترأست يومه الاثنين 14 نونبر 2016، المندوبة الإقليمية للمقاومة و أعضاء جيش التحرير بالخميسات الأستاذة فوزية بوكريان لقاءًا تواصليًا ناجحًا مع نساء و رجال المقاومة و أراملهم بالقاعة الكبرى بمقر جماعة والماس، و ذلك في إطار تخليد الشعب المغربي للذكرى 61 للأعياد الثلاثة المجيدة عيد العودة و عيد الانبعاث و عيد الاستقلال، حيث مر اللقاء في أجواء مفعمة بأريج اليمن و عبق الوطنية الحقة و المواطنة الإيجابية.
و بحضور عدد وازن من مقاومي المنطقة و أراملهم الذين ملأوا جنبات القاعة افتتحت الأستاذة فوزية بوكريان برنامج اللقاء التواصلي بكلمة شكر للحاضرين و للسلطات المحلية و الإقليمية و للمجلس الجماعي لوالماس، و اعتبرت أن تخليد ذكرى الأيام الثلاثة المجيدة محطة نضالية وازنة في سجل تاريخ الشعب المغربي و العرش العلوي الحافل بالمكارم و الأمجاد لما يختزنه هذا الحدث الوطني من آيات الالتحام الوثيق و الارتباط المتين بين القمة و القاعدة في مواجهة الاستعمار الأجنبي و التصدي لأطماعه التوسعية دفاعا عن المقدسات الدينية و الثوابت الوطنية.
و أضافت المندوبة الإقليمية للمقاومة و أعضاء جيش التحرير بالخميسات في كلمتها أن أسرة المقاومة و جيش التحرير و هي تخلد اليوم في أجواء مفعمة بعبق الإيمان و مشاعر الوطنية الصادقة الذكرى 61 للأعياد الثلاثة المجيدة لتستحضر بإكبار و اعتزاز ما قدمه أفرادها من جسيم التضحيات و جليل الأعمال في سبيل الحرية و الإنعتاق، كما تغتنم هذه المناسبة للدعوة بإلحاح إلى ترسيخ ما تطفح به هذه الذكرى الغالية و مثيلاتها من دروس و عبر و عظات في وجدان الأجيال الحاضرة و القادمة.
و تضمن برنامج اللقاء التواصلي فتح باب النقاش بين المندوبة الإقليمية من جهة و قدماء المقاومين و أراملهم من جهة ثانية و ذلك للاجابة على تساؤلاتهم واستفساراتهم وتقديم كل التوضيحات اللازمة حول الخدمات الادارية والاجتماعية التي تقدمها المندوبية السامية تحت إشراف السيد المندوب السامي الدكتور مصطفى الكثيري، و قد نوه جل المتداخلين في مداخلاتهم بالمجهودات الجبارة التي تقوم بها المندوبية السامية لفائدة أسرة المقاومة مع الاعتزاز بالأعمال الهادفة إلى ترسيخ وصيانة الذاكرة التاريخية الوطنية.
و اختتمت أشغال اللقاء التواصلي الذي اعتبر ناجحا حسب شهادات الجميع بالترحم على شهداء الحرية و الاستقلال و استكمال الوحدة الترابية و في طليعتهم جلالة المغفور له محمد الخامس و رفيقه في الكفاح و وارث سره جلالة المغفور له الحسن الثاني رضوان الله عليهما، والدعاء الصالح لأمير المؤمنين حفظه الله وايده.
و تجدر الإشارة إلى أنه عقب نهاية أشغال اللقاء التواصلي قامت المندوبة الإقليمية للمقاومة و أعضاء جيش التحرير بالخميسات بزيارة ود و وئام للحاج أحرضان أحد المقاومين منتمين إلى المنطقة و ذلك للاطمئنان على حالته الصحية.
e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث