جريدة الحوار بريس

       الحوار بريس جريدة مستقلة شاملة تصدر عن مؤسسة الأكاديمية الدولية للإعلام والخدمات   
                  لكم خبر أو تعليق تودون نشره الاتصال ب الرقم التالي: 0668445732                 
       أو عبر البريد الالكتروني :elhiwarpress@gmail.com
أو hassan.elhatimy@gmail.com   

 

المقالات

الجديدة و ظاهرتي المتسولين و المشردين بالشوارع والفضاءات العمومية

   تتميز مجموعة من شوارع مدينة الجديدة  بالاكتظاظ لكون الزائر يستمتع فيها  بالمشي سيرا على الأقدام، بل و التبضع بين المحلات التجارية و من الممتهنين للتجارة الغير المنظمة .
   لكن الاكتظاظ اليوم ضرب اطنابه بهجوم  جيوش المتسولين على المدينة اذ سيشاهد الزائر المتشردين والمتسولين رجالا ونساء بالشوارع والفضاءات العمومية يطوفون ويتجولون بجانب السيارات وأمام المساجد ويقفون امام إشارات المرور، و أصبح  هذا الوضع مألوفا لدى الجميع وكأن مشكلة العيش لا حل لها إلا عن طريق التسول الذي اصبح  يعتبر مهنة  لكسب القوت اليومي، والغريب في الأمر ان الظاهرة تستقطب كل الأجيال فاستغلال الاطفال الرضع  اصبح مألوفا واستغلال الشيوخ و ذوي الاحتياجات الخاصة  أصبح مألوفا كذلك للتأثير على المواطنين و كسب عطفهم أثناء التسو، و قد تجد من بين المتسولين من يدلي بوصفات و شواهد طبية . 
كما  أصبحت المدينة تعرف ظاهرة انتشار المشردين في الشوارع وأمام المساجد وهناك من يوهم الناس بكونه حارسا للسيارات وهو في حالة سكر  يتلفظ بعبارات ساقطة تخدش الحياء ويدخل في مشادات كلامية مع أصحاب السيارات عندما يمنح درهمين  فقط الشيء الذي أصبح يقلق راكني السيارات و المارة كذلك . 
إلى جانب هذه الظواهر تنتشر ظاهرة أخرى أكثر خطورة تتجلى في ظهور العديد من المعتوهين يجوبون الشوارع والأزقة بعضهم عاريا، والبعض الأخر يتلفظ بعبارات ساقطة وصنف ثالث يعاكس المارة ويفزع الأطفال والنساء، مهما تكن أسباب هذه الظاهرة يبقى الاهتمام بالمعتوهين والمشردين أمرا ضروريا لا مفر منه .
ولمعالجة هذه الظواهر التي تسيء إلى المدينة، يجب على الجهات المعنية والمسؤولة أن تهيء لهم الاماكن الآمنة وذلك ببناء مقرات إيواء اجتماعية لهذه الفئة، بتنسيق مع الجمعيات  التي تشتغل في هذا المجال بالإضافة الى تنظيم دوريات من طرف رجال الشرطة بتنسيق مع السلطات المحلية لمحاربة ظاهرة التسول التي تعتبر جريمة منظمة يعاقب عليها القانون
 
e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث