جريدة الحوار بريس

       الحوار بريس جريدة مستقلة شاملة تصدر عن مؤسسة الأكاديمية الدولية للإعلام والخدمات   
                  لكم خبر أو تعليق تودون نشره الاتصال ب الرقم التالي: 0668445732                 
       أو عبر البريد الالكتروني :elhiwarpress@gmail.com
أو hassan.elhatimy@gmail.com   

 

المقالات

الجديدة: شخص "امقرقب" يهاجم حافلة للنقل الحضري ويخلف خسائر مادية فادحة

هاجم شخص في حالة هستيرية "امقرقب" حافلة للنقل الحضري  بدوار الغربة التابع لمدينة الجديدة مساء يوم  الأربعاء 26  يوليو 2017، حيث أقدم المعني بالأمر على تكسير الجهتين الأمامية واليمنى للحافلة بواسطة سكين كبير، كما تسبب في خسائر كبيرة للحافة أثناء هجومه . 
وقد وقع الحادث حوالي الساعة الثامنه مساء، بعدما تفاجأ ركاب الحافلة، بمهاجمتهم من طرف شخص "مقرقب" وهو في حالة هيجان، حيث أخد يكسر زجاج الحافلة بكل ما ملكته يديه ويشتم ويسب ويهدد السائق والركاب، كما تسبب في إصابة ركابها بالخوف والهلع ... ، الأمر الذي أجبر سائق الحافلة على التوقف. 
وحاول المعني بالأمر مغادرة المكان لكن من سوء حظه تمت محاصرته من طرف دورية من مراقبين للشركة كانت بمقربة من الحافلة، واتصلوا بالشرطة التي حلت بسرعة بمكان الحادث لمعاينة الواقعة، تم ألقي القبض عليه وهو في حالة هستيرية وهيجان واقتادوه لمركز الشرطة بولاية الجديدة لفتح تحقيق حول ملابسات الاعتداء الخطير. 
وحسب التصريح الذي ادلى لنا به السيد ممثل الشركة رئيس قسم المنازعات أنه وفي هذا اليوم وقعت ثلاثة اعتداءات متتابعة، على حافلة النقل الحضري بالجديدة، الأولى وقعت بجانب المحطة الطرقية ولولا تدخل مراقبين الشركة لا كانت الحادثة أكبر من ذلك، والثانية وقعت بجماعة اولاد احسين، بعدما تم الاعتداء على سائق الحافلة من طرف شخصين مخمورين  ولو لا تدخل بعض الركاب لكان الحادث أعظم، والثالثة بدوار الغربة وهي التي من شانها كتبت هذه السطور من طرف طاقم جريدة الحوار بريس التي واكبت الحدث .  
 ورغم المجهودات الجبارة التي تقوم بها المصالح الأمنية بالجديدة لمحاربة مثل هذه السلوكات، لكن يبقى القضاء على: العنف وأعمال الشغب التي أدت إلى  تخريب مجموعة من الحافلات وتكسيرها بمدينة الجديدة، والاعتداءات على السائق والركاب، وخاصة بالخطوط التي توجد خارج المضار الحضري للجديدة وأزمور، مرتبطا دائما بالتصرفات والسلوكات العدوانية من طرف أشخاص مخمورين او "امقرقبين" لدى يجب على السلطات المحلية ومصالح الأمن الوطني والدركي أن تضع حداً لهذا التخريب الذي يتعرض له أسطول شركة النقل الحضري بالمدينة والنواحي ،  وكذلك  لضمان وحماية سلامة المواطنين وممتلكاتهم وذلك عبر المقاربة الأمنية وتكتيف دوريات الشرطة والدرك الملكي.  
كما يجب الأخذ على يد المجرمين والمشاغبين وتفعيل دور الأمن والقانون  دون تفريط أو إفراط فضلا عن تكتيف الجهود لمحاربة ظاهرة ترويج الحبوب المهلوسة التي غزت بلادنا وخربت مجتمعنا المغربي بين النشئ والشباب والتي من بين أسباب الإجرام والاعتداء والشغب داخل الحافلات والتي تعتبر من أخطر المظاهر السلبية والسلوك التى أصبحت تعانى منها حافلات النقل الحضري بمدينة الجديدة.   
وحسب شهود عيان من بين ركاب الحافلة وبصفته كفاعل جمعوي، اعتبر هذا الشأن اعتداءا شنيعا وتخريبا لا يمكن السكوت عليه مهما كانت الظروف وأكد انه تابع الحدث من بدايته بحكم أنه كان من الركاب، ولو لا تدخل مراقبين للشركة لكانت الكارثة عظمى، وزاد في تصريحه أنه يجب أن تكون المقاربة الأمنية والتواصل المستمر بين سائق الحافلة والشرطة هي الحل الأمثل في مثل هذه الأوضاع، و أن الاستمرار في  الشغب والاعتداءات لتخريب الحافلات و ممتلكات الغير تزرع  في صفوف المواطنين الترهيب والخوف على سلامتهم وسلامة أبنائهم ، وأنه آن الأوان ليدفع كل مخرب جزاء ما كسبت يداه معربا عن أسفه لهذا الاعتداء و التخريب لممتلكات الغير. 
وللإشارة فأن هذه الشركة المكلفة بالنقل الحضري بالجديدة ومند توليها المسؤولية قلصت من الاكتظاظ وأزمة النقل التي كانت تعاني منها المدينة والنواحي بتقديم اسطول جديد بجودة عالية في خدمتها اتجاه زبنائها، ورغم  ماتقوم به هذه الشركة من تضحية في مساهمتها في إرضاء زبنائها عموما لكن يبقى الدور الكبير على عاتق السلطات المحلية والأمنية والمجتمع المدني كخلق أيام تحسيسية وتوعوية في هذا المجال للحد من العنف والسلوكات السيئة والعدوانية التي لا تخدم البلاد ولا العباد...
e-max.it: your social media marketing partner

التعليقات   

 
0 #1 jdidaamal 2017-07-27 14:27
بالفعللا يجب تصرف هكذا لكن ما اسمع عنه أن المكلفين بالحافلة يتعاملونبطريقة غير لائقة مع زبناء و بالأخص مع أشخاص المعاقين .حتى عاملين بهذه الشركة هم أكثر من دوي سوابق في الإجرام .أكيد أن معاملة غير محترمة هي الذي دفعت هؤلاء أشخاص بهذا التصرف .اطلب من مسؤولي شركة ان يأخذوا نظر في طريقة عمل .
 

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث