جريدة الحوار بريس

       الحوار بريس جريدة مستقلة شاملة تصدر عن مؤسسة الأكاديمية الدولية للإعلام والخدمات   
                  لكم خبر أو تعليق تودون نشره الاتصال ب الرقم التالي: 0668445732                 
       أو عبر البريد الالكتروني :elhiwarpress@gmail.com
أو hassan.elhatimy@gmail.com   

 

المقالات

الجديدة: حديقة محمد الخامس تستغيث

حديقة محمد الخامس هي احدى الفضاءين البيئيين الكبيرين لمدينة الجديدة، أنشئت عهد الحماية، و تعتبر متنفسا لزوار المدينة خلال الصيف لكونها تحادي البحر،  مساحة شاسعة، تنوع الأشجار يضفي عليها جمالية عالية .
لكن برامج إعادة الهيكلة عبر تاريخ هذه المعلمة تتأرجح بين المد والجزر، وهنا تطرح مجموعة من الأسئلة : اين الصهريج ؟ اين الفضاء المعشوشب الذي حماه المرحوم لبار من مرتادي الحديقة ؟ اين الورود التي أثثت هذا الفضاء؟ اين مقهى نجمة المحيط؟ اين فضاء العاب الأطفال ؟  وأين فضاء استراحة أطفال المخيمات؟ وحتى الأدوات الفنية المنحوتة بدأت تتساقط ، وحتى الرمز التذكاري الذي يحمل صورة نحاسية للراحل محمد الخامس طيب الله تراه اصابته يد العبث و تمت سرقة الصورة النحاسية.
لقد أصبحت جنبات الحديقة مرحاضا كبيرا للشيوخ و الأطفال في ظل غياب أي مرفق صحي بالحديقة ، بل حتى البناية التي خطط لها كي تستعمل مرحاضا موصدة الأبواب منذ انشائها، اما الفضاء المعشوشب فلم يعد له اثر و عند مرورك أمام الباب الرئيسي للحديقة  يخيل اليك بانك امام باب سيرك او موسم لكون الفضاء تم احتلاله من طرف مالكي هذه الألعاب السيركية ( سيارات , ارجوحات,,,).
طيور البجع البيضاء (عواء)هي الأخرى عششت و باضت و فقصت واخرجت صغارها لتصبح الحديقة مكانا مزعجا بأصوات الطيور و روائحها الكريهة.
مناظر تؤرق العين و تدمي القلب على ما أصاب هذه المعلمة من  الاهمال و كأني بالحديقة تستغيث و تقول : إما الصيانة و الرجوع الى الزمن الجميل او حذف اسم الحديقة اذ لا يليق بمزبلة تحمل اسم بطل التحرير، الملك الراحل محمد الخامس طيب الله تراه.
e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث