جريدة الحوار بريس

       الحوار بريس جريدة مستقلة شاملة تصدر عن مؤسسة الأكاديمية الدولية للإعلام والخدمات   
                  لكم خبر أو تعليق تودون نشره الاتصال ب الرقم التالي: 0668445732                 
       أو عبر البريد الالكتروني :elhiwarpress@gmail.com
أو hassan.elhatimy@gmail.com   

 

المقالات

الجديدة: قائدة المقاطعة الحضرية الأولى تواصل حملات النظافة بأحياء وشوارع المدينة

أطلقت المقاطعة الحضرية الأولى بالجديدة، حملات للنظافة استمرت في يومها السادس تحت إشراف السيدة القائدة رفقة أعوان السلطة والشركة المكلفة بالنظافة بمدينة الجديدة، حيث شملت مجموعة من النقط السوداء، واستهدفت بعض شوارع المدينة وأزقتها ندكر منها ساحة النصر وزنقة سيدي إفني التي شهدت هذه الأيام مجموعة من المبادرات، كما أن هذه الحملــة مازالت مستمرة في تعميمها بالمدينة .
تجندت السيدة القائدة لهذه المبادرة التي استحسن بها الساكنة وتفاعل معها بروح وطنية ومسؤولية
وتجدر الإشارة إلى أن هناك مجموعة من الأباء والأمهات نظموا وقفة احتجاجية بجانب مدرسة التريعي بنات من أجل تنظيف بقايا هدم البناء داخل المؤسسة، حيث حضر لهذه الوقفة السيد
مدير المديرية الإقليمية للتعليم بالجديدة وممثل الأمن السيد البشير رئيس الدائرة الرابعة للأمن الوطني، حيث تدخلت السيدة القائدة وفتحت مع المحتجين حوارا جادا ومسؤولا انتهى بتنفيد مطالبهم التي تجلت في إزالة وتنظيف  بقايا هدم البناء وترميم المؤسسة.
كما شملت هذه الحملة مقر بناية المقاطعة الحضرية الأولى من بعض الترميم والتبليط وكذلك الصباغة التي أضافة لها جمالية في الواجهة
والهدف من هذه الحملة التي أطلقتها المقاطعة جاءت بعد تراكم الأزبال وبقايا البنايات المهدمة في أحياء المدينة وشوارعها، وكذلك لتوعيـة الساكنـة بأهمية العمـل وتحفيزهم على خدمة المجتمع والمساهمة في خلق شوارع وأحياء نظيفة بالمدينة، وهذا يتجلى في الحرص والتفاني لإيصال رسالة توعية للناشئة والمجتمع عن أضرار مخلفات النفايات على مكونات البيئة.
كما يجب اطلاق حملات النظافة موسعة بالتشارك مع من مؤسسات المجتمع المدني والهيئات التطوعية والشبابية والمدارس للحفاظ على ديمومة النظافة في كافة النقط السوداء بالمدينة، وخاصة أن مدينة الجديدة لها طاقات شابة تشتغل في مجال العمل التطوعي.
e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث