جريدة الحوار بريس

       الحوار بريس جريدة مستقلة شاملة تصدر عن مؤسسة الأكاديمية الدولية للإعلام والخدمات   
                  لكم خبر أو تعليق تودون نشره الاتصال ب الرقم التالي: 0668445732                 
       أو عبر البريد الالكتروني :elhiwarpress@gmail.com
أو hassan.elhatimy@gmail.com   

 

المقالات

وزير التربية الوطنية يتفاعل مع الرسائل الموجهة من طرف الحقوقييين من الجديدة و يقرر منع التخييم في المدارس

الرسالة التي حركت وزارة التربية الوطنية في فتح تحقيق وأخد القرار بمنع التخييم في المدارس العمومية بالمغرب 

في سابقة من نوعها تفاعل السيد محمد حصاد، وزير التربية الوطنية والتعليم العالي مع بعض الرسائل الموجهة من طرف أحد الغيورين الحقوقيين من مدينة الجديدة والتي كان مفادها أن هناك بعض الجمعيات القادمة من مدينة الرباط والتي تتخد فضاء المؤسسات العمومية للتخييم حيث تستفيد من الماء والكهرباء وكذلك المرافق العمومية للمؤسسة وحجراتها المدرسية للطبخ والمبيت من أجل قضاء المخيمات الصيفية, بحكم الشراكة التي تربطها مع وزارة التربية الوطنية من أجل استغلال المؤسسات التعليمية ومن بينهم مؤسسة "عبد الرحمان الدكالي" و "المنصور الذهبي"بمدينة الجديدة صيف كل سنة، حيث يستقبلان ما يقارب عن 3000 طفل وطفلة خلال مراحل التخييم لشهري يوليوز وغشت .
وفي هذا الصدد اتخد السيد محمد حصاد، وزير التربية الوطنية والتعليم العالي،قرارا حاكما في هذا الموضوع، و أبلغ وزير الشباب والرياضة، رشيد الطالبي العلمي، بقراره النهائي يقضي بمنع الترخيص للمؤسسات التعليمية باحتضان مخيمات صيفية، مبررا هذا القرار بالقول: "شهرا يوليوز وغشت فرصة لإصلاح المدارس وترميمها، وليس ملائما فتحها للمخيمات". وأكد أن وزارة الشباب والرياضة شرعت في بناء وإعداد نحو 20 مخيما قد تكون جاهزة في الصيف المقبل، من أجل تدارك النقص الذي قد يحصل بسبب هذا القرار.
يعتبر قرار السيد الوزير قرارا شجاعا يحسب له ويستحق التنويه عليه باعتباره سيقطع الطريق على مجموعة من لوبيات الفساد والمستفدين من اقتصاد الريع لبعض الجمعيات التي تستغل الفضاءات العمومية للمدارس من أجل المخيمات الصيفية.
وتجدر الإشارة إلى أن هذا المقال تم نشره بعدة جرائد ورقية ومواقع إلكترونية بالمغرب وخارج المغرب وكذلك صفحات التواصل الاجتماعي 
 
e-max.it: your social media marketing partner

التعليقات   

 
0 #1 محاربة الفساد من مسؤولية الجميع.مبارك بنخدة 2017-09-23 15:29
لو كنا نطبق شعار :(ماضاع حق وراءه طالب لما وصلنا إلى هذه الدرجة من الفساد والتسيب. لذا علينا أن نتحرك لنطبق ادوارنا الدستورية. فالكل مسؤول عن البلد ويجب ان يساهم في حلها.
 

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث