جريدة الحوار بريس

       الحوار بريس جريدة مستقلة شاملة تصدر عن مؤسسة الأكاديمية الدولية للإعلام والخدمات   
                  لكم خبر أو تعليق تودون نشره الاتصال ب الرقم التالي: 0668445732                 
       أو عبر البريد الالكتروني :elhiwarpress@gmail.com
أو hassan.elhatimy@gmail.com   

 

المقالات

مؤسسة عبد الرحمان الدكالي وجمعية الآباء ينظمان حفلا بمناسبة اليوم العالمي للمدرس

اعترافا بالجميل واحتفالا بأهل العلم والمعرفة، وتزامنا مع اليوم العالمي للمدرس، نظمت مؤسسة عبد الرحمان الدكالي وجمعية أباء وأولياء تلاميذ المؤسسة، حفلا على شرف الأساتذة والأستاذات، وقائدة المقاطعة الحضرية الأولى بالجديدة، وذلك يوم السبت 07 أكتوبر 2017، داخل قاعة الاجتماعات بمكتبة المؤسسة. 
حضر لهذا الحفل السيد مدير المؤسسة والحراس العامون وجمعية الآباء وأساتذة وأستاذات المؤسسة إلى جانب الأطر الإدارية العاملين بها، وكذلك السيدة قائدة المقاطعة الحضرية الأولى بالجديدة وبعض موظفي وأعوان السلطة المحلية للمقاطعة. 
وفي كلمة لها بالمناسبة، عبرت الأستاذة بشرى الهلالي عن سعادتها بهذه الالتفاتة الطيبة، شاكرة جميع من ساهم في هذا الحفل، والحاضرين على تشريفهم في هذا اليوم، كما شكرت كل أفراد الأسر التربوية من أساتذة وأستاذات، والأطر الإدارية وكذلك السيدة القائدة على التفاتتها اتجاه أسرة التعليم بالمؤسسة، متمنية التوفيق والسعادة للجميع في مسارهم المهني.
وفي الكلمة التي ألقاها السيد مدير المؤسسة، رحب من خلالها بالضيوف والأطر الإدارية والتربوية و بجمعية الأباء، وبالسيدة القائدة، معتبرا هذا الحفل عربونا وفاء و محبة بالتماسك والتلاحم بين أسرة التعليم بالمؤسسة والسلطات المحلية، متمنيا للجميع التوفيق والسعادة، بهذه المناسبة السنوية والتي تستحق أكثر من الاعتراف للأستاذ وذلك على تفانيه في عمله اتجاه أجيال تتلمذت على يده. 
وألقى بالمناسبة كلمته السيد حسن الحاتمي رئيس جمعية الآباء، أشاد فيها بالدور الذي يقوم به الأساتذة والأطر التربوية داخل المؤسسة، حيث كانت بالفعل لحظات للاعتراف بفضل أهل العلم الذين وهبوا وقتهم وحيا تهم لخدمة الناشئة، رجال يمتهنون أم المهن، يتفانون في خدمة الأجيال المتلاحقة دون كلل أو ملل.  
وتجدر الإشارة إلى أن سبب استضافة السيدة القائدة والاحتفاء بها يعود إلى المبادرة الطيبة التي قامت بها بمناسبة اليوم العالمي للمدرس خلال زيارتها للمؤسسة، حيث وزعت مجموعة من الورود على الأساتذة والأستاذات، داخل الحجرات المدرسية وأمام التلاميذ، والتي تعتبر الأولى من نوعها وطنيا بين السلطات المحلية وأسرة التعليم فهذا شيء جميل مشكورة عليه يحسب لها كممثلة للسلطات المحلية 
تستحق عليه التنويه والتقدير.   
استهل الحفل بتنشيط الأستاذة بشرى الهلالي بقراءة شعرية من تأليفها الخاص بمناسبة اليوم العالمي للمدرس، تلتها على مسامع الحاضرين، وبعدها تفضلت الأستاذة الهلالي بتقديم شهادة تقديرية وهدية رمزية للسيدة القائدة سلمتها لها السيدة مباركة عشوش والسيدة سمية بلبال عضوه بجمعية الآباء، كعربون اعتراف وتقدير بما قدمته اتجاه الأساتذة. 
ولترسيخ ثقافة الاعتراف بالجميل: نحن في جمعية الآباء بمؤسسة عبد الرحمان الدكالي بمدينة الجديدة نتقدم بالشكر والتقدير والاعتزاز، لأسرة التربية والتعليم بصفة عامة وللسيدة القائدة بصفة خاصة، فهنيئا لكما جميعا مع تمنياتنا لكم بالصحة والسعادة و المزيد من العطاء.

 

e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث