جريدة الحوار بريس

       الحوار بريس جريدة مستقلة شاملة تصدر عن مؤسسة الأكاديمية الدولية للإعلام والخدمات   
                  لكم خبر أو تعليق تودون نشره الاتصال ب الرقم التالي: 0668445732                 
       أو عبر البريد الالكتروني :elhiwarpress@gmail.com
أو hassan.elhatimy@gmail.com   

 

المقالات

متقاعدو السكك الحديدية يحتجون

بعد احساسهم" بالحكرة "من طرف إدارة السكك الحديدة و هم "يجرجرون" بردهات المحكمة الواحد تلو الاخر  و اصدار احكام قاسية و صلت الى التشريد في حقهم  نظم المتقاعدون السككيون المؤطرين من طرف جمعية الوحدة وقفة احتجاجية بساحة التفويت بحي السككيين بالجديدة . حضرها المتقاعدون  و عائلاتهم و مؤازرة مجموعة من الجمعيات الحقوقية  و النسيج الجمعوي بالمدينة و كذلك النقابيون المنضوون تحت لواء الاتحاد العام للشغالين بالمغرب و الكونفدرالية الديمقراطية للشغل . و هكذا تناوب على منصة الخطابة كل من السادة محمد الرجدالي عن الجمعية المغربية لحقوق الانسان و صالح لمظيجي عن رابطة جمعيات المتقاعدين بالإقليم و محسن شياظمي عن ائتلاف هيئات المجتمع المدني و محمد عماري عن الاتحاد العام للشغالين و يوسف بنوارة عن الكونفدرالية الديمقراطية للشغل و السيد المصطفى لمفرك الفاعل الجمعوي في الشؤون الاجتماعية بالإضافة الى كلمتي اللجنة المنظمة و كلمة المصطفى الموساوي رئيس جمعية الوحدة للمتقاعدين السككيين بالمغرب .
وردد المحتجون شعارات تطالب بتفويت الدور لقاطنيها و  انهم يفضلون الموت على التشريد الذي تسعى اليه إدارة السكك الحديدية و بدعم من الوزارة الوصية .و طالبوا بسحب الدعاوى من المحاكم و تسريع إجراءات التفويت انطلاقا من الوعود التي التزمت بها إدارة السكك الحديدية خلال برتوكول 2011/2015  كما أشار المتدخلون الى تضامنهم مع هؤلاء البسطاء الذين  افنوا زهرة شبابهم في خدمة القطاع و عوض تكريمهم على ما اسدوه لمؤسسة السكك الحديدية و للوطن من خدمات يجدون انفسهم عرضة للتشريد . و تساءلوا عن السر الذي جعل مؤسسة حكومية  تتراجع عن التزاماتها و تمتيع عمالها بحق يقره دستور المملكة . و لماذا يصادق المغرب على مجموعة من الاتفاقيات و المواثيق الدولية اذا كانت مؤسسة السكك الحديدية تضرب الميثاق العالمي لحقوق الانسان و العهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية و الاجتماعية و الثقافية عرض الحائط و هي تقاضى متقاعديها  من اجل افراغ سكن قطنوه لما يزيد عن ربع قرن من الزمان .؟فاينالحق في السكن  اذن  الذي تقره هذه الصكوك.؟  و انتهت الوقفة بكلمة امن احدى بنات السككيين التي اقرت بالظروف القاسية التي يعيشها السككي . هو الذي يعمل في الأعياد و في العطل المدرسية بالليل و بالنهار ليجد نفسه اليوم عرضة للتشريد .اهذا هو الاعتراف بالجميل ؟ وأخيرا انطلق صوت الشعر الشعبي ليعبر عن المعاناة وعن التلاعب بأحاسيس البسطاء و عن كثرة المذكرات التي انتهت بما نحن فيه اليوم تشريد الارامل و المتقاعدين .و تفرق المحتجون ضاربين موعدا اخر للاحتجاج سيعلن عن شكله وتاريخه في الوقت المناسب.
e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث