جريدة الحوار بريس

       الحوار بريس جريدة مستقلة شاملة تصدر عن مؤسسة الأكاديمية الدولية للإعلام والخدمات   
                  لكم خبر أو تعليق تودون نشره الاتصال ب الرقم التالي: 0668445732                 
       أو عبر البريد الالكتروني :elhiwarpress@gmail.com
أو hassan.elhatimy@gmail.com   

 

المقالات

الجديدة: الإعلامي طلحة جبريل موسى يشرف على تأطير دورة تكوينية في مجال الإعلام

 بقلم: حسن الحاثمي 
تحت شعار"جميعا من أجل اكتساب سلوك ثقافي في الإعلام وحقوق الإنسان"، تنظم  الأكاديمية الدولية للإعلام والخدمات و جريدة الحوار بريس، الدورة التكوينية السابعة عشر في الإعلام بموضوع "التقرير الصحفي"،من تأطير الأستاذ والكاتب والإعلامي  طلحة جبريل، وذلك يوم السبت 17 فبراير2018 ابتداء من الساعة التامنة والنصف صباحا بقاعة الاجتماعات بماعب "التنيس" مدينة الجديدة.
للمزيد من المعلومات الإتصال ب:
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
0668445732/ 0661120067
البرنامج العام:
الفترة الصباحية:
الثامنة والنصف صباحا: استقبال وتسجيل المشاركين
الثاسعة: انطلاق أشغال الدورة مهارات: "التقرير الصحفي" بكل مهنية، مع  ورشة عمل  تطبيقية ونماذج تدريبية....
العاشرة والنصف: استراحة شاي ـ المدة 15 دقيقة
العاشرة و45 دقيقة: تنفيذ أشغال الجزء الأول من الدورة
الثانية عشرة والنصف: استراحة ـ المدة ساعة ونصف.
الفترة المسائية:
الثانية بعد الزوال: استئناف أشغال الجزء الثاني من الدورة بتقنيات متطورة مع تمرين "نظري وتطبيقي" .
 الرابعة والنصف مساء: نهاية أشغال الدورة وتوزيع الشواهيد
للإشارة: تعلن اللجنة المنظمة للدورة التكوينية أن واجب المشاركة 300.00 درهم للعموم و 250 درهم للطلبة و 150 درهم لأعضاء التنسيقية الوطنية للدفاع عن حرية الصحافة والإعلام الرقمي، و الدورة مفتوحة في وجه العموم، كما تتضمن الاستفادة من خبرات المؤطر الإعلامي طلحة جبريل،  ووجبة الإفطار بالإضافة إلى الحصول على شهادة تكوينية.
..
e-max.it: your social media marketing partner

التعليقات   

 
0 #1 هلموا للمشاركةمبارك بنخدة مبارك 2018-02-14 00:55
مرحبا بكل من يريد ان ينور عقله ويساهم في تنمية مداركه وتطويرها لكي يساهم في تعزيز الوعي بأهمية العمل الصحفي ويستفيد من تجارب الآخرين؛ (اطلبوا العلم من المهد إلى اللحد.
 

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث