جريدة الحوار بريس

       الحوار بريس جريدة مستقلة شاملة تصدر عن مؤسسة الأكاديمية الدولية للإعلام والخدمات   
                  لكم خبر أو تعليق تودون نشره الاتصال ب الرقم التالي: 0668445732                 
       أو عبر البريد الالكتروني :elhiwarpress@gmail.com
أو hassan.elhatimy@gmail.com   

 

المقالات

بلاغ صحفي

بقلم ذ/ علال بنور
تنظم الثانوية التأهيلية عبد الرحمان بلقرشي الملتقى التربوي العلمي الثالث، الذي سيكون موضوعه لهذه السنة: "التعلم الالكتروني والدعم عن بعد"، و شعاره 'الدعم عن بعد ...لمستقبل واعد"، وذلك يوم 25 أبريل بالثانوية التأهيلية عبد الرحمان بلقرشي ، التابعة لمديرية مولاي رشيد- بالدارالبيضاء. وستنطلق أشغال الملتقى  بجلسة افتتاحية تتميز بمشاركة الأكاديمية الجهوية للدارالبيضاء –سطات و كلية العلوم ابن امسيك والمديرية الإقليمية لمولاي رشيد ، وبحضور مفتشين وأساتذة جامعيين وطلبة وتلاميذ و الأساتذة،وسيتم عرض لمسطحة الدعم عن بعد للثانوية خلال الجلسة الافتتاحية.
     الملتقى ينعقد سنويا، تحت إشراف إدارة الثانوية التأهيلية وبتنسيق مع المديرية الإقليمية لمولاي رشيد،. ويهدف إلى تتبع و تقاسم مستجدات ما توصل إليه البحث التربوي و البيداغوجي بصفة خاصة. في إطار انفتاح الكلية على المحيط وتبادل التجارب ميدانيا والاشتغال المشترك بين الباحثين الأكاديميين والممارسين التربويين. ذلك أن التغييرات العميقة و البنيوية التي تعرفها منظومتنا التعليمية و ما جاء في توجيهات " الرؤية الإستراتيجية للإصلاح 2015- 2030 " تقتضي طرح عدة أسئلة مهمة و جوهرية ومن ضمنها مكانة و دور " التعلم الإلكتروني و الدعم عن بعد ".
        يساهم التعلم الإلكتروني بتطبيقاته المختلفة المساندة لمنظومة التعليم في المؤسسات التعليمية في تكوين بيئة تعليمية تفاعلية محفزة للتعلم والإبداع وتنمية المهارات والخبرات بما يحقق إنتاج المعرفة وزيادة التحصيل وتطوير الإنتاجية في جميع الجوانب، ويضمن مخرجات عالية الجودة للوصول إلى معالم التعليم المستقبلية التي تسعى إلى الكفاءة والفاعلية.
     إن التحول نحو التعلم الإلكتروني أصبح خيارا استراتيجيا في مختلف المؤسسات التعليمية، وبات يحظي باهتمام متزايد في الآونة الأخيرة، وقد حفل الحقل التربوي بالعديد من مبادرات التعلم الإلكتروني والدعم عن بعد، ونشرت عدة  بحوث ودراسات ‏علمية في هذا الشأن.
     وبدورها ساهمت الثانوية التأهيلية عبد الرحمان بلقرشي، ممثلة في مجموعة من الأساتذة الباحثين في مجال ‏التعليم عن بعد في تطوير التعلم الإلكتروني والدعم عن بعد، وانفتحت على أساتذة و مفتشين تربويين داخل المديرية عبر محطات تكوينية أشرفت عليها المديرية الإقليمية لمولاي رشيد, مما يجعله أسلوباً محفزا للمشاركة في تطوير التعليم وتحسين الأداء. ويأتي الملتقى العلمي التربوي الثالث للتعلم ‏الإلكتروني والدعم عن بعد للتتويج المجهودات والوقوف عند مكامن القوة والضعف في التجربة، والاستفادة من خبرات الحضور المختلفة والمتعددة المشارب والخلفيات - التربويين والباحثين ‏والممارسين والمستفيدين والمستخدمين للتعلم الإلكتروني والدعم عن بعد-  ولفتح آفاق لمناقشة التعلم المبتكر و الاستفادة من الأفكار الجديدة والمبادرات المبدعة.
      إن تتبع ودعم الأكاديمية الجهوية للدار البيضاء سطات للملتقيات يمثل انخراطا حقيقيا في مشروع الثانوية التأهيلية عبد الرحمان بلقرشي الرامي لتعميم التجربة والرفع من كفاءتها، والدفع بمسيرة التنمية وفق الأطر العلمية والمعايير العالمية و تحقيقا لرؤى الوزارة في تلبية احتياجات الوطن و السير نحو الريادة والمنافسة في المحافل الدولية.
 
 
 
e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث