جريدة الحوار بريس

       الحوار بريس جريدة مستقلة شاملة تصدر عن مؤسسة الأكاديمية الدولية للإعلام والخدمات   
                  لكم خبر أو تعليق تودون نشره الاتصال ب الرقم التالي: 0668445732                 
       أو عبر البريد الالكتروني :elhiwarpress@gmail.com
أو hassan.elhatimy@gmail.com   

 

المقالات

جمعية النسور للبيئة والتنمية تنظم قافلة طبية بكاف النسور‎

بقلم: رشيد بياضي

نظمت جمعية النسور للبيئة والتنمية بكاف النسور إقليم خنيفرة بشراكة مع الجمعية المغربية للصحة والتنمية بالدار البيضاء وبدعم من المجلس اﻹقليمي لعمالة خنيفرة وجماعة سيدي ﻻمين والمندوبية اﻹقليمية للصحة والمديرية اﻹقليمية للتربية الوطنية وبتنسيق مع اﻷخ محمد العم إطار بالمركز الوطني للوقاية من الأشعة بالرباط واﻷخ الحسين لعواري ممثل دائرة أيت عمو عيسى بمجلس الجماعة، قافلة طبية لفائدة سكان الجماعة. وقد احتضن فضاء فرعية تادارت التابعة لمجموعة مدارس أبرقي أنشطة هذه القافلة اﻹنسانية التي انطلقت صباح يوم السبت 14 يوليوز 2018 من ثانوية عبد الكريم الخطابي بكاف النسور حيث قضى الطاقم الطبي ليلته في اتجاه تادارت، لتجد في انتظارها حشدا مهما من ساكنة المنطقة والمناطق المجاورة. وقد كانت القافلة مشكلة من 12 طبيب مختصين في كل من الطب العام وطب النساء والتوليد وطب اﻷطفال وطب القلب والشرايين والفحص بالصدى و7 ممرضين و4 أطر إدارية و4 سائقين أي مامجموعه 27 فردا. وقد استفاد من خدماتها مايزيد عن 484 شخص أحيل منهم 140 طفﻻ على طب اﻷطفال و85 امرأة على طب النساء والتوليد و67 شخصا على طب القلب والشرايين والفحص بالصدى، فيما أحيل الباقون (192) على الطب العام، كما تم توجيه العديد من المرضى إلى المصالح الطبية اﻹقليمية والجهوية بخنيفرة وبني مﻻل.
وقد مرت هذه الحملة الطبية في أجواء جد إيجابية، وحضرتها السلطات المحلية في شخص السيد القائد ومرافقيه، والسلطات المنتخبة في شخص النائب الرلماني نبيل صبري ورئيس الجماعة وبعض أعضاء المجلس الجماعي، وقوات الدرك الملكي والقوات المساعدة والوقاية المدنية وبعض أعيان وشيوخ المنطقة. وقد باشرت القافلة أشغالها ابتداء من الساعة الثامنة والنصف صباحا إلى حدود الساعة الثالثة والنصف زواﻻ ليتوقف الجميع لتناول وجبة الغداء التى أعدتها جمعية النسور للبيئة والتنمية في عين المكان على شرف الضيوف الذين تجاوز عددهم 100. بعد ذلك توجه أعضاء القافلة صوب مدينة خنيفرة حيث قضوا ليلتهم ليكونوا في اليوم الموالي في موعد مع ساكنة أسول بمرتفعات اﻷطلس للقيام بجولة تحسيس وتوعية قبل القيام بزيارة خاطفة ﻻستكشاف منتجع أجدير وبحيرة أكلمام أزكزا. وعلى العموم فقد كانت القافلة ناجحة بامتياز بشهادة الجميع، سواء من حيث اﻻستقبال أو التنظيم والخدمات المقدمة للساكنة التي تعيش حالة من العزلة والهشاشة.
وقد كانت هذه مناسبة للتعريف بالمنطقة والقوف على التأخر الواضح الذي تعرفه البنية التحتية بها. فبوابة خنيفرة على الطريق السيار عبر كاف النسور مهترئة وتحتاج للتثنية والإصلاح، وبوابة كاف النسور على زاوية الشيخ عبر آيت عمو عيسى وتقبالت غير معبدة ولا تصلح للاستعمال.
الدعوة موجهة إذا لكل المتدخلين من حكومة ومجالس منتخبة وسلطة محلية ومجتمع مدني للعمل سويا لوضع قطار التنمية بهذه المنطقة على المسار الصحيح.
e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث