جريدة الحوار بريس

       الحوار بريس جريدة مستقلة شاملة تصدر عن مؤسسة الأكاديمية الدولية للإعلام والخدمات   
                  لكم خبر أو تعليق تودون نشره الاتصال ب الرقم التالي: 0668445732                 
       أو عبر البريد الالكتروني :elhiwarpress@gmail.com
أو hassan.elhatimy@gmail.com   

 

المقالات

رحلة من المغرب إلى فرنسا .. معرض تشكيلي بمشاركة نخبة من الفنانين المغاربة

 .. عبد المجيد رشيدي‎
أولى الفن التشكيلي بالمغرب اهتماماً خاصاً للتراث الوطني وارتبط ارتباطاً وثيقاً بالبيئة المحلية ، فيما ينصبّ اهتمام بعض الفنانين المغاربة في الوقت الحالي على تقديم بلادهم بوجه جديد بأعمالهم الرائعة ، ليصبح فنهم صياغة بصرية تعكس ما يدور بداخل المجتمع المغربي من تطور وازدهار ، كما يعكس أعمالهم وما توصل إليه الفن المغربي من تطور وأساليب واستحداثات جديدة مع الروح والذوق والإبداع .
 
هكذا يفتتح بمدينة مونبلييه الفرنسية معرض مغربي للفن التشكيلي في الفترة ما بين 25 أبريل و 10 ماي 2019 والذي يشارك فيه 46 فنانا وفنانة من مختلف المدارس الفنية ، وستستقبل القاعة التي يقيم فيها المعرض عدد كبير من الشخصيات الرسمية والأكاديمية والثقافية ، وعدد كبير من الزوار المغاربة والأجانب .
 
وقالت الفنانة التشكيلية نعيمة السبتي ، أن معرض مونبلييه بمثابة العلامة الفارقة التي تؤكد أن الفن حياة لا تُقلد بل تتجدد ، ويأتي تنظيمه تماشيا مع دور جمعية الفن بلا حدود "SANS FRONTIERES" التي تأسست من أجل الفن التشكيلي الراقي ومع حرصها الدائم على تقديم نماذج ترقى بمستوى الفنانين المغاربة ، كما أنها تضيف الجديد في قاموس التجارب الفنية التشكيلية سواء عن طريق المشاركات الداخلية أو الخارجية ، أملا في أن يظل سعيها الدؤوب مستمراً لإيصال رسائل تهدف لتثقيف الفرد والمجتمع .
 
وأشادت الفنانة السبتي بالمعرض المنظم بفرنسا ، مؤكدة أن مثل هذه الفعاليات تعزز مكانة المملكة المغربية الثقافية والفنية بين الدول ، وخاصة أن المعرض يمثل فرصة للتعارف والتبادل الثقافي بين الأشقاء المغاربة والفرنسيين ، موضحة أن هذا النشاط الفني يأتي ضمن توجه الجمعية الدائم للانفتاح على التجارب المتنوعة ، فضلا عن تشجيع الفنانين على إبراز ابداعاتهم للجمهور عبر العالم .
 
المعرض المغربي المنظم بمونبلييه سيتيح للجمهور التعرف على لوحات مميزة تلخص ثقافة المجتمع المغربي والمراحل التي مر بها من عهد القدم إلى عصر الحداثة .
e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث