جريدة الحوار بريس

       الحوار بريس جريدة مستقلة شاملة تصدر عن مؤسسة الأكاديمية الدولية للإعلام والخدمات   
                  لكم خبر أو تعليق تودون نشره الاتصال ب الرقم التالي: 0668445732                 
       أو عبر البريد الالكتروني :elhiwarpress@gmail.com
أو hassan.elhatimy@gmail.com   

 

المقالات

تنظيم ملتقى وطني لحرفيي صباغة المباني بمدينة تمارة

مراسلة عزيز اليوبي ..
نظمت جمعية حرفيي صباغة المباني ملتقى وطني لحرفيي صباغة المباني تحت شعار الحرفي الصباغ و رهانات المستقبل يومي 21  و 22 من شهر دجنبر2019 بمدينة تمارة برءاسة ناجيب الخياطي المعروف ( بالهيندي) وبشراكة مع الفدرالية المغربية لحرفي الصباغة  المعمارية برئاسة منير قشيقش وحضور  16جمعية  وتعاونيات في مجال صباغة المباني وأفراد من مختلفة للمدن المغربية شمال جنوب شرق وغرب المملكة بمجموع 180 حرفي  بدعم من عدة شركات منتجة لمادة الصباغة تخلله يومين دراسين حول السلامة المهنية والتأمين مع الخروج بتوصيات مهمة ورهانات مستقبلية من أجل الحرفي الصباغ و تحرير محضر بتوقيع الجمعيات و التعاونيات المنضويبن تحت لواء الفدرالية.
بعد المعانات والاكراهات التي يعيشها الحرفي الصباغ داخل المملكة بمختلف انواعها وتعامله اليومي مع مواد الصباغة وقلة ادوات الاشتعال وكثرة الوفيات والامراض المزمنة والتنافسية الغير الشريفة والدخلاء على القطاع والتقزيم المباشر والغير المباشر من الجهات المختصة عن القطاع مما جعل المجال الحرفي في ضيق مستمر....اخد المكتب الفدرالي على عاتقه البحث عن الحلول البديلة من أجل الرقي بهذا المجال ورفع التوصيات للجهات المسؤولة.. 
وهي كالاتي : 
- ملائمة وتعديل القوانين 98.15     99.14 50.17 
- المطالبة بتبسيط القانون المنظم لانتخابات الغرف من اجل تمثيلية مستحقة لصباغ 
تثمين البطاقة المهنية
- الزامية استفادة الحرفي الصباغ من الأحياء الحرفية المحدثة
- الحق في الاستفادة من نظام التكوين بالتدرج المهني 
- المطالبة  بالحق في تكافىء - الفرص والمنافسة الشريفة وذلك بتخصيص سجل تجاري لحرفة الصباغة المحاكم التجارية.
- تعزيز موقفنا الرافض للجطون. 
مرالملتقى في أجواء جد جيدة مع الاعلان عن الملتقى المقبل بمدينة الدار البيضاء تحت إشراف الجمعية البيضاوية لفنون الصباغة لسنة 2020...
 
e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث