جريدة الحوار بريس

       الحوار بريس جريدة مستقلة شاملة تصدر عن مؤسسة الأكاديمية الدولية للإعلام والخدمات   
                  لكم خبر أو تعليق تودون نشره الاتصال ب الرقم التالي: 0668445732                 
       أو عبر البريد الالكتروني :elhiwarpress@gmail.com
أو hassan.elhatimy@gmail.com   

 

المقالات

فضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة و التحرير بتاركيست-اقليم الحسيمة.

احتفالا  بالذكرى 76 لتقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال، نظم فضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة و التحرير بتاركيست بتنسيق مع جمعية المقهى الأدبي بتاركيست نشاطا ثقافيا يوم06 يناير 2020   بمقر الفضاء و المتعلق بقراءة في كتاب *المرأة المغربية و التاريخ الوطني –إشكالية الفعل النسائي بين التاريخ العالم و التاريخ المدرسي  * لكاتبته الأستاذة السعدية ابن محمود ، وقد عرف  هذا النشاط المتعدد الفقرات عرضين تلخيصهما مايلي :العرض الأول خصصته الأستاذة مليكة أعراب –أستاذة التعليم الابتدائي- في قراءتها لمضمون الكتاب  للتعريف بمفهوم التاريخ وإطلالة  لدور المرأة في التاريخ ونماذج لحضور المرأة في  تاريخ مغرب العصر الوسيط و الحديث . أما فيما يخص موضوع حضور المرأة في تاريخ المغرب المعاصر فقد تطرقت له الأستاذة الكريمة من خلال تسليط الضوء على دور المرأة المغربية في المقاومة و الحركة الوطنية .الأستاذة مليكة أعراب طرحت خلال عرضها سؤال العلاقة بين التاريخ العالم و التاريخ المدرسي.
العرض الثاني فقد خصصه أيضا الأستاذ بوجمعة الكريك-رئيس جمعية المقهى الأدبي بتاركيست-  لشرح مفهومي التاريخ العالم والتاريخ المدرسي و لعملية الانتقال الديداكتيكي من المعرفة الأكاديمية إلى المعرفة التاريخية المدرسية .و قد تطرق الأستاذ الكريم في عرضه و قراءة مضمون الكتاب أيضا للسؤال الذي طرحته الأستاذة السعدية ابن محمود في كتابها حوا مدى حضور المرأة في التاريخ المدرسي عن طريق الاستناد على دراسة الباحث "دانييل ارموغات" .و قد ختم الأستاذ الكريم عرضه بالتأكيد على أن الموضوع طويل عريض و لا يمكن تناوله بسهولة و إيجازه في صفحات عدة و يستحق البحث و التمحيص حتى يكرم الفعل النسائي المغربي بالخصوص و المرأة في مجموع دول العالم.
و في الأخير تم فتح باب المناقشة لإدلاء السادة الحضور بأفكارهم حول الكتاب و النشاط بصفة عامة و تسليم شهادتين تقديريتين للأستاذ و الأستاذة  المتدخلين على مساهمتهما في تاطير و اغناء هذا النشاط الثقافي.و اختتم النشاط بأخذ صور تذكارية للحضور الكريم.
النشاط عرف حضور مجموعة من الأطر التربوية و الجمعوية و المهتمين والتلاميذ و التلميذات و العموم.
 
e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث