جريدة الحوار بريس

       الحوار بريس جريدة مستقلة شاملة تصدر عن مؤسسة الأكاديمية الدولية للإعلام والخدمات   
                  لكم خبر أو تعليق تودون نشره الاتصال ب الرقم التالي: 0668445732                 
       أو عبر البريد الالكتروني :elhiwarpress@gmail.com
أو hassan.elhatimy@gmail.com   

 

المقالات

بلاغ صحفي عن: المنتدى الأولى للمرأة الحرفية بجماعة تاكونيت اقليم زاكورة

إدريس اسلفتو - ورزازات

تحت شعار:" المرأة الحرفية أساس التنمية المحلية". تعتزم فيدرالية الصناعية التقليدية للتنمية والتضامن بتاكونيت اقليم زاكورة- تنظيم المنتدى الأولى للمرأة الحرفية بجماعة تاكونيت في الفترة الممتدة من 6 الى 9 مارس2020.
وذلك بشراكة مع عمالة اقليم زاكورة والمجلس الاقليمي لزاكورة ومجلس جماعة تاكونيت وبتنسيق مع الغرفة الجهوية للصناعة التقليدية والغرفة الإقليمية للصناعة التقليدية بورزازات وزارة الشباب والرياضة –قطاع القافة – والتعاون الوطني وشركاء أخرين.
 
 وقد تم الحرص هذه الدورة أن تنظم تحت شعار:" المرأة الحرفية أساس التنمية المحلية". حتى يتم تسليط الضوء على الدور الوازن الذي تلعبه المرأة في شتى المجالات، وكذا إبراز مشاركتها الفعالة والناجعة في تحقيق التقدم والتنمية الاقتصادية والاجتماعية التي ينشدها القطاع إضافة الى خلق فضاء متنفس للساكنة والتعريف بالموروث الثقافي لمنطقة تاكونيت 
 
هذه التظاهرة الاقتصادية والاجتماعية التي تحتضنها جماعة تاكونيت ستعرف مشاركة 30 عارض وعارضة من مختلف حواضر وقرى جهة درعة تافيلالت بأقاليمها الخمسة ورزازات ،زاكورة تنغير الراشيدية وميدلت، اضافة الى عارضين من بعض جهات المملكة والذين سيحلون ضيوفا على المعرض في اطار تبادل الخبرات والتجارب.
ويعتبر هذا الملتقى فضاء للتعريف بمهارات الصناع التقليديين بالمنطقة وفرصة لتسويق منتوجاتهم، وبالموازاة مع ذلك سيستفيد حرفيون وصناع تقليديون من مجموعة من الدورات التكوينية التي تعمل على تقوية قدراتهم والرفع من معارفهم في هذا المجال.
وسيعرف الملتقى ايضا الاحتفاء بأبرز الصناع التقليديين المعلمين الذين تركوا بصمات خالدة بقطاع الصناعة التقليدية بالمنطقة كما ستنظم سهرات فنية طوال أيام المعرض ستحييها فرق فنية وفلكلورية من التراث المغربي الأصيل.
e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث