جريدة الحوار بريس

       الحوار بريس جريدة مستقلة شاملة تصدر عن مؤسسة الأكاديمية الدولية للإعلام والخدمات   
                  لكم خبر أو تعليق تودون نشره الاتصال ب الرقم التالي: 0668445732                 
       أو عبر البريد الالكتروني :elhiwarpress@gmail.com
أو hassan.elhatimy@gmail.com   

 

المقالات

الجمعية المغربية ماتقيش أرضي للدفاع عن الحقوق والحريات تصدر بيانا استنكاريا

في ضل جائحة كورونا واهتمام المغرب بهذه الأزمة الصحية يطل علينا مواطن مغربي، ينحدر من مدينة بركان كان ينتمي لأحد الأحزاب المغربية وعضو بأحد الجمعيات التي  تدافع عن القضية الوطنية ومغربية الصحراء،  ليقوم بإرتكاب جريمة نكراء وذلك بحرق العلم المغربي أمام أنضار العالم وتوثيقها عبر فيديو تم تداوله بمواقع التواصل الاجتماعي .
وتجدر الإشارة إلى أن هذا الشخص يتواجد منذ مدة بتركيا في مدينة إسطنبول وكان مستفيدا بإحدى الفنادق المصنفة التي كانت المملكة المغربية بعد توقيف الرحلات الدولية قد قامت بحجزها للمغاربة العالقين بتركيا قبل أن يقوم بمغادرة الفندق و التوجه لمكان آخر، كما أنه سبق أن تقدم بطلب اللجوء السياسي في تركيا إلا أن السلطات التركية رفضت طلبه لعدم توفره على الشروط الأساسية المطلوبة لذلك.
وعليه فإن ما قام به هذا الشخص( من حرق للعلم المغربي خلال تواجده بدولة تركيا )يعتبر جريمة يعاقب عليها القانون طبقا للفصل 1.267 من القانون الجنائي المعدل بالقانون رقم 15.73" بالسجن والغرامة ويجرم من خلالها على مثل هذه الأفعال كإهانة العلم الوطني ورموز المملكة، سواء بالأقوال، أو الإشارات، أو الكتابة،أو الرسوم أو أي وسائل أخرى .
وعلى إثر هذا الفعل الممنوع الذي قام به هذا الشخص والمجرم قانونيا فإننا نحن في الجمعية المغربية ماتقيش أرضي للدفاع عن الحقوق والحريات نعلن للرأي العام الوطني والدولي عما يلي : 
 *ندين هذا  العمل الشنيع الذي اقترفه هذا الشخص، لأن العلم الوطني هو هويتنا التي نحملها ونفتخر بها وهو المكان الذي نلجأ إليه جميعا ونحس بالأمان وهو الحضن الدافئ الذي يجمعنا معا، لذلك فمهما كتبنا من عبارات النقد أو الاحتجاج أو الغضب على المسؤولين لكن حب الوطن و حب المقدسات الوطنية تبقى  بذاخلنا…فالوطن شجرة طيبة لا تنمو إلا في تربة التضحيات وتسقى بالعرق والدم
*   نستنكر كما تستنكر جميع مكونات المجتمع المغربي هذا العمل الإجرامي  الذي يعتبر إهانة  قوية لجميع المغاربة داخل الوطن وخارجه بحرقه العلم أمام أنضار العالم وإننا بريئين منه جميعا براءة الذئب من دم يوسف لأن هذا الشخص لايشرفنا ولا يشرف كل المغاربة .
*  نطالب  بفتح تحقيق معمق من طرف وزارة الخارجية والجهات الرسمية بالتحرك والتنسيق مع وزارة الخارجية التركية لتطبيق الإجراءات اللازمة والبحث عن هذا الخائن الذي حرق العلم الوطني والذي تطاول على حرق أغلى مايملكه المغاربة وهو رمز الوطن ككل.
  *  نطالب من  السفير المغربي بدولة تركيا بفتح تحقيق وباتخاذه كل الإجراءات القانونية في حقه بتنسيق مع السلطات الأمنية التركية وإلقاء القبض عليه وترحيله لتقديمه إلى العدالة المغربية لتشفي غليل الإهانة التي لحقت كل المواطنين المغاربة جراء فعله الإجرامي.
ونشد بحرارة  في الجمعية المغربية ماتقيش أرضي للدفاع عن الحقوق والحريات ونحن في ظل أزمة صحية طارئة على يد كل القوى الحية المجندة لخدمة هذا الوطن والمواطنين تحت القيادة الرشيدة لجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده.
الإمضاء : حسن الحاتمي الرئيس الوطني للجمعية
e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث