جريدة الحوار بريس

       الحوار بريس جريدة مستقلة شاملة تصدر عن مؤسسة الأكاديمية الدولية للإعلام والخدمات   
                  لكم خبر أو تعليق تودون نشره الاتصال ب الرقم التالي: 0668445732                 
       أو عبر البريد الالكتروني :elhiwarpress@gmail.com
أو hassan.elhatimy@gmail.com   

 

المقالات

المكتب المحلي لحزب الاستقلال ينظم ندوة صحفية على خلفية عدم تصويت مستشاري الحزب على مرشحة الحزب لرئاسة الجماعة الحضرية باليوسفية

لاشك ان حزب في حجم حزب الاستقلال سيقدم على ما أقدم عليه يوم الاثنين 29 يونيو 2020 بعدما تفاجأ بالتمرد الذي اقدم عليه مستشاروا الحزب وصوتوا ضد في مرشحة الحزب نوال الجوهري يوم 27 يوينو بمقر العماللة الجديد، الندوة الصحفية تعتبر محطة مهمة في تاريخ الحزب محليا وتعتبر خطوة جريئة من الحزب المحلي لتصحيح مسار الحزب وتكريس قيم الديمقراطية والشفافية والوضوح والقطع مع الرواسب التقليدية التي ساهمت في تكريس سلوكيات ضارة لمؤسسة في حجم حزب الاستقلال ،  في الندوة تم التطرق لمجموعة من النقط وأهمها الخيانة التي قوبل بها الحزب من طرف مستشاريه والذي يعتبرهم امتدادا مؤسساتيا في تدبير الشأن المحلي ، حيث صرح الكاتب المحلي أن العمل المؤسساتي يقتضي من الحزب في هذه المرحلة  اتخاذ الاجراءات اللازمة ، فكما اتخذا المستشارون موقفا مناقضا لمواقف الحزب فللحزب الحق في اتخاذ مواقف تضمن حق المؤسسة على منخرطيها ، ولعل المفتش الإقليمي لحزب كان واضحا في ردوده حول التحالفات الأولية التي اتفق عليها مع مكتب التقدم والاشتراكية بشرط ان يكون الرئيس من التقدم والاشتراكية ليضمن الاستمرارية في تدبير الشأن المحلي باليوسفية وان يكون المحاسب أمام ساكنة اليوسفية ، حيث يصرح بمفاجأته لانقلاب غير مسؤول من الحلفاء التقليديين وانحازوا لتشكيلة يتحكم فيها رئيس المجلس الإقليمي  مما يجعل مرشحة حزب الاستقلال تؤكد أن الرئاسة أصبحت وراثة لأسرة معينة وهو أمر يسيء للممارسة السياسية وللساكنة حسب تصريحها  .
قرار الخروج عن حزب الاستقلال من طرف مستشاريه خلف حسرة في صفوف مناضلي الحزب باليوسفية ، وحسب ما صرح به الكاتب المحلي ان مثل هذا السلوك يضرب في العمق التعاقد  الذي يتحمله المستشار بينه وبين الساكنة وبينه وبين الحزب وهو التزام أخلاقي قبل أي شيء، فضيحة التحالفات بنيت على هشاشة التركيبة السياسية بالمدينة ، وكونها ربطت  الاتصال مع أشخاص وليس بين أحزاب وكأن المستشارين لا انتماء لهم مما  يجعل التحالفات هجينة - أو ما يطلق عليها الشوهة - وتكرس سلوكا مرفوضا من طرف حزب الاستقلال حسب تصريح المرشحة للرئاسة والتي عبرت عن استيائها من سلوك الشناقة الذي ساء للعمل السياسي .
يضيف المفتش  الإقليمي للحزب أن العزوف السياسي نتيجة مثل هذه الممارسات  التي اقدم عليها المستشارون ، وان الحزب ماض في التمرد علي التقاليد البائدة الذي كانت مستفحلة بالحزب ،وفي رده حول التحالفات المستقبلية مع حزب العدالة والتنمية ، اكد الكاتب المحلي والمفتش الإقليمي ان الحزب منفتح على جميع المكونات السياسية وخاصة التي تحترم هياكلها وترسخ قيم الديمقراطية .
e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث