WhatsApp Image 2021 06 03 at 17.40.47

بقلم : محمد أمقران حمداوي

على هامش انطلاق فعاليات مهرجان مكناس الدولي لسينما الشباب في دورته الحادية عشرة أيام 25و26و27و28 ماي 2021 صرح المدير والمؤسس الإعلامي أحمد الحبيب بلمهدي أن المهرجان تكبد في دوراته الأولى معاناة قوية على مستويات متعددة.

فعلى مستوى الإيواء مثلا اتصلت إدارة المهرجان بمالك الفندق الذي لم يكن لحسن الحظ سوى أحد مسيري النادي المكناسي لكرة القدم ألا وهو الحاج عبد السلام بنونة الذي نزلت زمالته الرياضية القديمة مع مدير المهرجان بردا وسلاما على ميزانية تدبير شؤون المهرجان.

وبخصوص الأنشطة السينمائية ذكر المدير المؤسس أن مهرجان مكناس الدولي لسينما الشباب يكاد يكون المهرجان الوحيد الذي تقام أنشطته في قاعة سينمائية مقارنة مع باقي المهرجانات التي تقيم احتفالياتها في قاعات المسارح والمركبات الكبيرة.

أما فيما يخص الدعم، فقد أفاد مدير المهرجان أن المركز السينمائي المغربي وضع ثقته في مدبري شؤون المهرجان بعد أن اقتنع بالترافعات القوية التي أبدتها وقدمتها إدارة المهرجان بالدليل القاطع والبرهان الساطع.    

1000 حرف متبقي