WhatsApp Image 2021 04 11 at 15.37.41

 بقلم عثمان الدعكاري
 
قال عز الديـن سعـيد الأصـبحي، سفير اليمن في الرباط، ان الحكومة اليمنية مستمرة في دعم مغربية الصحراء، وان الحكم الذاتي المقترح من قبل المغرب يضمن الاستقرار لكل المنطقة ويمثل “خطوة إيجابية ونموذج صالح لحل مختلف المشاكل”، محـذرا في ذات الوقت مما أسماه “تعـميم إيــران نموذج الحوثي على بقية المنطقة العربية” ومن “تسليح جبهة البوليساريو”.
وبخصوص موقف الرباط بعد سحب مجموعة من الوحدات المشاركة في التحالف من ساحة المعركة في 2016، قال الاصبحي ان “المغرب لازال على موقفه الداعم إيجابيا لقضية اليمن، بما في ذلك دعم المغرب لتحالف دعم الشرعية في اليمن”، وذلك باعتباره “داعم أساسي لتحقيق استقرار ووحدة وسلامة اليمن”.
وأشاد السفير الأصبحي، في مؤتمر صحفي بالعاصمة المغربية الرباط، لعرض تطورات الأوضاع في اليمن، بتجربة المغرب في مسار اللامركزية، مشيرا الى أن “اليمن يسعى إلى ترجمة هذه التجربة لتحقيق سلام داخلي وصيانة وحدته الترابية”.
وبخصوص تجميد المغرب مشاركته في التحالف الدولي الذي تقوده السعودية في اليمن، نقلت صحيفة “هيسبريس” المغربية عن السفير اليمني تأكيده على عدم تغير موقف المغرب بشأن دعمه الإيجابي لقضية اليمن وبأن دعم الرباط لاستقرار اليمن هو من أعلى مستوى، بغض النظر عن الأمور التقنية أو الفنية المتعلقة بالمشاركة في بعض الاجتماعات الدولية المتعلقة بهذا الدعم.
وقال المسؤول اليمني ان “المغـرب كان يقظا منذ البداية بشأن مخططات إيران بالمنطقة من خلال إعلانه قـطع عـلاقاته مع طهران بعد اكتشـافه خـطورة تسليـح النظام الإيراني لجـبهة البولـيساريو”، مضيفا ان “اليقظة المغربية تجلت في قطع العلاقات مع طهران بعد اكتشافه خطورة تسليح النظام الإيراني لجبهة البوليساريو” .

1000 حرف متبقي