مجتمع

جمعية ملتقى الطفولة والشباب فرع الفقيه بن صالح تخلق الحدث بتكريم الفنان عبد اللطيف شوقي بالمركب الثقافي بالفقيه بن صالح .

زكرياء علالي إقليم الفقيه بن صالح .

 

نظمت جمعية ملتقى الطفولة والشباب فرع الفقيه بن صالح بشراكة مع الجمعية الإقليمية للشؤون الثقافية والاجتماعية والرياضية بالفقيه بن صالح أمسية فنية سينمائية بالمركب الثقافي بمدينة الفقيه بن صالح

 

حيث شهدت هذه الأمسية الفنية حضور جماهيري غفير ، بعد توقف دام قرابة سنتين بسبب جائحة كورونا، وعرفت تقديم عدة أنشطة وفقرات فنية من تقديم أبناء الملتقى.

 

و قد تميز الحفل بتكريم الفنان المحبوب عبد اللطيف شوقي و في ذات السياق ، قال رئيس جمعية ملتقى الطفولة والشباب السيد الشرقاوي تمراوي بأن فكرة تكريم الفنان عبد اللطيف شوقي على خشبة الفقيه بن صالح جاءت بناء علی أعماله المتميزة و لخبرته الطويلة في الميدان السينمائي، و لتعاونه المستمر مع أبناء جهة بني ملال خنيفرة بصفة عامة۔

 

 

 

الأمسية السينمائية شهدت عرض فيلمه القصير “إيما” من إخراج هشام الركراكي حيث نال إعجاب الحضور الكريم .

 

وبالمناسبة تم تقديم عدة فقرات متنوعة من أداء مجلس الفرع الجمعية ومنخرطيها ،علاوة على عرض لوحة تعبيرية تحت عنوان: ” الفانوس” من إخراج الفنان أيوب تهريس وفقرة راب للفنان hero و قصيدة تحت عنوان البوراقية من أداء سلمى تابعي و شيماء بوناكي تحت قيادة الفنان زكرياء العلالي ، ولوحة تعبيرية تحت عنوان الوطن من إخراج الفنانة فاطمة الزهراء أمزيان و فقرة لتراث عبيدات الرمى لارمود.

 

 

 

وكان الهدف هو إخراج منتوج أصلي لأبناء الجمعية وتشجيعهم على الانخراط في ما هو فني وثقافي و الرفع بالتكوين۔

 

مجمل اللوحات نالت إعجاب الفنان عبد اللطيف شوقي ، الذي عبر عن بالغ سعادته بأداء الشباب المحترف فوق الخشبة

 

واختتم العرس السينمائي الفني بتكريم الفنان عبداللطيف من طرف السيد عبد الرزاق مكاوي نائب رئيس الجمعية الإقليمية للشؤون الثقافية والاجتماعية والرياضية والسيد المدير الإقليمي لوزارة الشباب والثقافة والتواصل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى