فن وثقافية

الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين فاس مكناس لم تنشر نتائج مباراة مؤسسة التفتح الفني والأدبي بشكل علني.

فاس : محمد أمقران حمداوي

 نظمت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين جهة فاس مكناس خلال الموسم الدراسي المنصرم 2021 / 2022 مباراة لانتقاء أطر إدارية وتربوية لشغل مهام بمؤسسة التفتح الفني والأدبي (مديرية فاس) ، لكنها لم تنشر نتائجها بشكل علني، حيث ظل الأساتذة والإداريون الذين اجتازوا هذه المباراة طيلة ما تبقى من الموسم الدراسي وطوال العطلة الصيفية ينتظرون على أحر من الجمر إصدار هذه النتائج بشكل علني ، لكن إدارة الأكاديمية تحفظت على نشر هذه النتائج بشكل علني لأسباب غير معروفة. وهذه سابقة في تاريخ الإعلان عن نتائج المباريات الرسمية. وبعد انطلاق الأبواب المفتوحة التي نظمتها مؤسسة التفتح الفني والأدبي (مديرية فاس) فوجئ الآباء والأمهات بكون المؤسسة تتوفر على مكتبة زاخرة بأهم الكتب والقصص التي يمكن أن تشفي غليل فئة كبيرة من الرواد والزبناء، لكنها لا تتوفر على قيم يقوم بتنشيطها وتأطير ورشاتها القرائية علما أن المكتبة من الورشات التي تعنى بدعم وصقل وتوجيه الشق الأدبي في المؤسسة. وللإشارة والملاحظة إن القيم على المكتبة تناط به مسؤولية ثقيلة لا يمكن أن تسند إلا لمن يمتلك القدرة على القيام بمهام عديدة منها على سبيل المثال ما يلي: ● الارتقاء بالفعل القرائي بطرق مختلفة. ● نشر ثقافة القراءة بين المتعلمين، والتحسيس بأهمية الكتاب في الحياة المدرسية واليومية؛ ● إكساب المتعلِّمين حصيلة لُغوية نامية في المفردات والتراكيب، والعبارات والأساليب، والأفكار. ● خدمة اللغة العربية من خلال تعويد المتعلمين على الارتقاء بمستوى التعبير عن الأفكار. ● تنظيم أنشطة ثقافية وإلقاء محاضرات في مناسبات مختلفة (المسيرة الخضراء، وثيقة المطالبة بالاستقلال، اليوم الوطني لمحاربة الرشوة، اليوم العالمي للمرأة، اليوم العالمي للشعر…) ● تنظيم معارض للكتاب في المؤسسة. ● ترسيخ ثقافة قراءة كتاب في الشهر يناسب المستوى العمري للأطفال. ● ربط علاقات مع منسقي الأندية القرائية بالمؤسسات التعليمية قصد إعداد قصص قصيرة للتباري بها في المهرجانات الإقليمية والجهوية والوطنية. ● تنظيم ورشات حول كتابة القصة القصيرة يؤطرها أساتذة مختصون . ● تنظيم مسابقات ثقافية تخصص لها جوائز رمزية وشهادات تقديرية. ● إعداد مجلة حائطية تتضمن ثقافة عامة إضافة إلى التعريف ببعض الأعلام الأدبية والشعرية. ● تنشيط أمسيات شعرية في نهاية كل دورة دراسية. وفي انتظار سد الخصاص الذي تعرفه المؤسسة نأمل أن تسند الأكادي اللهمية الجهوية للتربية والتكوين جهة فاس مكناس مهمة القيم على المكتبة لإطار تربوي من مواصفاته التواصل والانفتاح، ومراكمة تجارب في المجال ، والاستعداد للانخراط في المشروع القرائي الكبير لأن مهمة القيم على المكتبة لا تتحدد في إعارة وتسجيل وترتيب الكتب. المهمة أكثر وأعقد من ذلك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى