أخبار جهوية

تبعا لدورية وزير الداخلية وتفعيلا للتعليمات من الوالي اليعقوبي بداية من مقاطعة يعقوب المنصور بمدينة الرباط تم يوم الاثنين انطلاقة عمل لجن المراقبة.

( الجماعة، ريضال، السلطة المحلية )

الخاصة باستغلال المياه💧 الصالحة للشرب (ريضال) في محلات غسل السيارات ومحطات الخدمة والمسابح الخاصة (الفيلات) والعامة والفنادق واتخاذ التدابير المتعين في حقهم

 

يوم الأمس تم انعقاد إجتماع طارئ بعمالة الرباط تدارسوا فيه مشكل الماء ونذرته في الرباط والنواحي

 

جاء في هذا الإجتماع الطارئ عدة توصيات وقرارات تخص مشكل الماء الصالح للشرب الذي تواجهه جهة الرباط-سلا

(إقتراب نفاذ مخزون المياه في سد سيدي محمد بن عبد الله والمخزون الحالي كافي فقط لمدة شهرين أو أقل).

 

هذه التوصيات والقرارات هي:

 

1- تكليف لجان و دوريات المراقبة على محلات غسل السيارات والزرابي التي تستعمل الماء الصالح للشرب في خدماتها

 

2-مراقبة أصحاب الأندية الترفيهية والفنادق والفيلات والاماكن التي تتوفر على مسابح (هناك أخبار تقول على أن الدولة ستفرض على من يتوفر على المسابح بملئه مرة واحدة في السنة واستعمال تقنية فلترة هذه المياه )

 

3- ستعرف المجمعات السكنية نقص في تدفق صبيب الماء مع إمكانية وضع أوقات محددة لقطعه

 

4-تنظيم إجتماعات مع جمعيات المجتمع المدني من أجل التلاحم والانخراط في توعية الساكنة والشباب من أجل الحفاظ على الماء الصالح للشرب

 

هذه أبرز القرارات إلى جانب عدة توصيات وقرارات اخرى وضعت في هذا الاجتماع وسيتم العمل بها إنطلاقا من اليوم الاثنين والمبتغى من هذه القرارات هو التقليل من الاستعمال الغير المعقلن للماء الصالح للشرب وكذلك الحفاظ على المخزون المتوفر حاليا في سد سيدي محمد بن عبد الله وتمديد فترة نفاذه الى أربع أشهر أي الى شهر نونبر لربما تتساقط الأمطار وتملىء السد وتخرج من خانة شبح العطش والجفاف.

نطلب من الله عز وجل ان يرحمنا بشتاء تلبي حاجتنا من الماء وتجنبنا شبح نذرة الماء والعطش والجفاف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى