مجتمع

الوضعية الكارثية لمصب نهر ام الربيع :من المسؤول وما هي الحلول؟

عرفت مدينة ازمور بعد زوال اليوم 26 نوبر 2023 تنظيم لقاء دراسي نظمته الجامعة الوطنية لجمعيات حماية البيئة بالمغرب بتنسيق مع جمعية حماية المستهلك باقليم الجديدة والدينامية الجمعوية للجمعيات المدافعة عن البيئة بدكالة والجمعية المغربية لحماية الساحل والتنمية المستدامة وجمعية المصب للتنمية المستدامة .

حضر هذا اللقاء كل من السيد محمد بلعيدي منسق الدينامية

والسيد حسن الحاتمي رئيس الجامعة الوطنية لجمعيات حماية البيئة بالمغرب

والدكتور المصطفى لبريمي بصفته نائب رئيس الجمعية المغربية لحماية الساحل الذي قدم عرضا بعنوان :

” الوضعية الكارثية لمصب نهر ام الربيع :من المسؤول وما هي الحلول؟

والدكتور محمد مقبول الذي الذي قدم بدوره عرضا بعنوان :

‎بالدليل: تجديد الحل المؤسف لفتح مصب ام الربيع: ذريعة هدفها الوحيد استخراج ما تبقى من المخزون الرملي من شواطئ المنطقة.

بالاضافه الى جمعية ام الربيع للبيئة والتنمية بحضور رئيسها الاستاذ الرداف محمد

ومجموعة من ممثلي الجمعيات المشاركة الناشطة في المجال البيئي

إقليميا ووطنيا

حيث تطرق المتدخلون الى ملف انسداد مصب نهر ام الربيع ومناقشة الصفقة التي أعلنت عنها وزارة التجهيز مؤخرا لازالة الرمال من جانب النهر وتفويتها لشركة لمدة 4 سنوات قابلة للتجديد، وقدرت الدراسة التقنية أن كمية الرمال تقدر ب 500الف متر مكعب.

وأكد المتدخلون في عرضهم وجود كارثة بيئية بكل المقاييس وأنها مثلها مثل الشركة السابقة.

وبعد نهاية تقديم العروض التقنية تمت المداخلات من طرف الحاضرين حيث تقدم جلهم بمقترحات جلها تصب في المطالبة بتوقيف الصفقة الأخيرة التي أعلنت عنها وزارة التجهيز .

وطالبت بتاهيل المنطقة عبر فتح المصب ورد الاعتبار للمنطقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى