مجتمع

عدة جمعيات بمدينة ايت  ملول  تستنجد بعامل الإقليم  .

وجهت هيئات المجتمع المدني بمدينة ايت ملول  ملتمسا مرفوقا بعريضة موقعة من خمسين هيئة  تقريبا ممثلة للهيئات المهنية والحقوقية  والرياضية  بالمدينة  الى السيد  عامل عمالة انزكان ايت ملول  بعدما استنفدوا كل طرق مع المجلس الترابي لمدينة ايت ملول في موضوع تقوية  الإنارة العمومية  وجاء في الملتمس الذي تتوفر الجريدة على نسخة منه   مطالبة السيد العامل بالتدخل  لحث مصالح المجلس الترابي لمدينة ايت ملول   على ضرورة الإسراع بتقوية الإنارة  العمومية  وتركيب مصابيح أخرى  خاصة بمنطقة المزار والقصبة وحي الكلية  الذي يعرف ضعفا كبيرا  وخصصا مهولا وتشكل خطرا على الساكنة  كما سجل الملتمس ضعف الإنارة العمومية وغيابها بشكل كلي في بعض الأزقة  وهو الأمر الذي يشغل بال قاطني الأحياء  السالفة الذكر  ودعت الجمعيات والهيئات الموقعة  في الملتمس السيد العامل بالتدخل لدا رئيس المجلس الترابي لمدينة ايت ملول  وحث مصالح الجماعة على تعزيز الإنارة العمومية  عبر تغيير بعص المصابيح  وإصلاح المعطلة منها  وتثبيت  أخرى في  اقرب وقت  حفاظا من سلامة وامن الساكنة

كما جاء في الملتمس أن رئيس الجماعة الترابية لايت ملول قد شكل مؤخرا لجنة متكونة من بعض عضوات  المجلس لتدبير الإنارة العمومية بالمزار وقصبة الطاهر دون الأخذ بمبدأ المقاربة التشاركية مع الفاعلين الجمعويين المطالبين بإصلاح وتقوية الإنارة العمومية مما يعتبر هذا العمل نوع من الإقصاء والتهميش في حقهم مما سينتج عنه تصفية  حسابات انتخابية ضيقة  .

وفي نفس السياق طالبت هيئات المجتمع المدني  الموقعة على الملتمس باعتماد مقاربة نوعية في تدبير خدمة الإنارة العمومية وذلك في إطار التعاقد مع شركات يعهد إليها القيام بإصلاح وتقوية الإنارة العمومية بنفوذ الجماعة لتفادي كل شكل من أشكال الإقصاء ، معلنة أنها ستعمل جاهدة من أجل التصدي لكل أشكال الإقصاء والتهميش وحرمان ساكنة المزار قصبة الطاهر من حقوقها المشروعة في ظل دستور المملكة المغربية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى