مراكش..زيرو ماحيا وندرة الكيف يخلقان الجدل بالويدان .

مراكش:اسماعيل البحراوي

شنت عناصر الدرك الملكي باولاد حسون،منذ الاسبوع الماضي،حربا شرسة ضد تجار مسكر الماحيا،والمخدرات بكل أنواعها،بعد توقيف ثلة من مروجيها،وفرار اخرين إلى وجهات غير معلومة.

وحسب المعلومات الاولية التي حصلت عليها “الحوار بريس” فإن قائد المركز الترابي لأولاد حسون،وضع خريطة عمل،لمحاربة كل أشكال الممنوعات،وسد الطريق على العصابات التي تهدد سلامة المواطنين، وذلك عبر تدمير معامل التصنيع،و مداهمة اوكار البيع.

الأمر الذي خلق جدلا واسعا اوساط المستهلك الذي بات غير قادر على مسايرة الوضع الجديد الذي أصبح فيه من الصعب اقتناء،ماحيا والكيف والحشيش داخل تراب منطقة الويدان،مما ارغم الكثير البحث عنهما خارج الحدود الإدارية.

وقد عبّر الكثير من المواطنين عن مدى ارتياحهم،كما أشاد الكثير بهذه الحملة التمشيطية التي أزعجت وأربكت حسابات “عصابات الليل” و “محتكري الحشيش”

Exit mobile version