أخبار جهوية

“مقاطعة جماعية لتلاميذ وتلميذات مدرسة الخوادرة جماعة الاوداية نواحي مدينة مراكش “

على عكس باقي المؤسسات

التعليمية التي شهدت اليوم الإثنين خامس شتنبر اقبالا مكثفا للتلاميذ والتلميذات، بقيت مدرسة الخوادرة الإبتدائية بتراب جماعة لوداية التابعة لعمالة مراكش خاوية على عروشها، بفعل منع الآباء والأمهات لأبنائهم من الإلتحاق بفصولهم.

"مقاطعة جماعية لتلاميذ وتلميذات مدرسة الخوادرة جماعة الاوداية نواحي مدينة مراكش "

و وفق إفادة عدد من الآباء في فإن قرار المقاطعة الجماعية للدراسة راجع إلى ما أسموه سياسة التسويف والمماطلة التي تتعاطي بها الجهات الوصية إقليميا على القطاع، مع المشاكل التي تتخبط فيها المؤسسة التعليمية المذكورة منذ سنوات، والتي كان من تجلياتها وصول عدد التلاميذ داخل القسم الواحد إلى 50 تلميذ، في ظل اعتماد التوقيت الثلاثي.

 

و أكد هؤلاء الآباء، أن المقاطعة ستستمر ما لم تشرع الجهات الوصية في بناء الحجرات الدراسية التي سبق أن وعدت بها عدة مرات لفك أزمة الإكتظاظ.

 

وسبق للآباء والأمهات أن نظموا عدة وقفات احتجاجية للتنديد بحالة الإكتظاظ التي تعرفها المؤسسة التعليمية المذكورة، ومطالبة الجهات المعنية من أجل التدخل لإحداث أقسام دراسية جديدة لاحتواء أعداد التلاميذ المتزايد والتخفيف من حالة الإكتظاظ، سيما وأن المؤسسة تتوفر على طاقم تربوي كاف ولا ينقصه سوى أقسام كافية لأداء رسالته

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى